بي إم دبليو تحقق أرباحا قياسية   
الخميس 1422/2/16 هـ - الموافق 10/5/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت شركة بي إم دبليو الألمانية لصناعة السيارات اليوم الخميس إن أرباحها قبل خصم الضرائب في الربع الأول من العام الجاري زادت بنسبة 333% لتصل إلى 853 مليون يورو (750 مليون دولار) وهو ما تجاوز توقعات المحللين.

وقالت الشركة إن صافي أرباحها زاد بنسبة 370% ليصل إلى نحو 410 ملايين يورو بينما زادت مبيعاتها بنسبة 7.2% لتبلغ نحو 9.5 مليارات يورو.

وأعادت الشركة التأكيد في بيان لها على وثوقها بتوقعاتها السابقة بأن أرباحها وعائدات عملياتها التجارية ستسجل في عام 2001 نموا أكبر من النمو الذي حققته في العام الماضي.

تجدر الإشارة إلى أن التحسن الذي يشهده نشاط بي إم دبليو الألمانية العملاقة على صعيد الأرباح يعود إلى تخلصها من الخسائر التي تكبدتها من جراء شركة روفر التي كانت تملكها في بريطانيا والتي باعتها العام الماضي.

بلغ صافي أرباح بي إم دبليو في الشهور الثلاثة الأولى من العام الجاري نحو نصف مليار يورو، بينما وصلت مبيعاتها في الفترة ذاتها 9.5 مليارات يورو، وبلغ إجمالي إيرادات الشركة العام الماضي أكثر من 35 مليار يورو، بينما باعت أكثر من 800 ألف سيارة

وكانت الشركة قالت قبل نحو شهرين إن أرباحها من الأنشطة العادية ارتفعت العام الماضي بنسبة 50% فبلغت 1.665 مليار يورو مقارنة مع أرباح العام الذي سبقه والتي بلغت 1.111 مليار يورو.

أما بالنسبة لعوائد عملياتها في العام الماضي فقد أعلنت الشركة مطلع العام أن إيراداتها الإجمالية زادت بنسبة 2.8% لتصل إلى 35.36 مليار يورو وتوقعت استمرار وتيرة نجاحها في العام الجاري.

وقالت الشركة يومها إن ذلك النمو يرجع إلى ارتفاع مبيعاتها من السيارات واتساع الأسواق الإقليمية المفتوحة أمامها، بالإضافة إلى الطرز الجديدة التي طرحتها.

وعلى صعيد مبيعاتها من السيارات قالت الشركة في وقت سابق من يناير/ كانون الثاني الماضي إن مبيعاتها من السيارات العام المنصرم زادت بنسبة 9.4% فبلغ إجمالي مبيعاتها 822 ألف سيارة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة