فائض تجاري بمنطقة اليورو   
الجمعة 1430/7/24 هـ - الموافق 17/7/2009 م (آخر تحديث) الساعة 20:56 (مكة المكرمة)، 17:56 (غرينتش)
صادرات منطقة اليورو انخفضت بنسبة 24% (رويترز-أرشيف)

أظهرت بيانات الجمعة أن منطقة اليورو سجلت فائضا تجاريا في مايو/أيار بسبب انكماش الواردات بوتيرة أسرع من الصادرات، وهو ما يشير إلى استمرار ضعف الطلب محليا.

وقال مكتب الإحصاءات الأوروبي (يوروستات) إن الفائض التجاري غير المعدل على أساس التغيرات الموسمية للمنطقة التي تضم 16 دولة بلغ إجمالا 1.9 مليار يورو (2.7 مليار دولار) مقارنة مع عجز بلغ 3.8مليارات في الفترة المقابلة من العام وفائض بلغ 2.7 مليار يورو في الشهر السابق.
 
وبالمقارنة مع مايو/أيار 2008 انخفضت الصادرات بنسبة 24% غير معدلة لكن الواردات تراجعت أكثر من ذلك حيث انخفضت بالنسبة 27% وهو ما يشير إلى ضعف الطلب المحلي والخارجي وسط الأزمة الاقتصادية العالمية.

وبلغ الفائض 800 مليون يورو بعد التعديل على أساس التغيرات الموسمية مقارنة مع 700 مليون يورو في أبريل/نيسان في تحسن يأتي بعد عجز كبير في شهور يناير/كانون الأول وفبراير/شباط ومارس/آذار.

وارتفع الإنتاج الصناعي لمنطقة اليورو بنسبة 0.5% في مايو/أيار مقارنة مع الشهر السابق ليرتفع للمرة الأولى منذ أغسطس/آب 2008 وهو ما يعزز المؤشرات على أن أسوأ ركود تشهده أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية بدأ يصل منتهاه.

وبشكل منفصل انكمش ناتج قطاع الإنشاءات في مايو/أيار بنسبة 2% مقارنة مع أبريل/نيسان غير أن المساهمة الإيجابية من التجارة في الشهرين الأول والثاني من الربع الثاني قد تحد من انكماش الاقتصاد عموما في هذا الربع بعد تراجع قياسي فصلي بنسبة 2.5% في الربع الأول.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة