المركزي المصري يرفع الفائدة   
الجمعة 1429/8/7 هـ - الموافق 8/8/2008 م (آخر تحديث) الساعة 17:28 (مكة المكرمة)، 14:28 (غرينتش)

رفع البنك المركزي المصري سعر الفائدة نصف نقطة مئوية للإيداع والإقراض لتصبح 13% على الإقراض و11% على الإيداع.
 
وهذه هي الزيادة الخامسة هذا العام بهدف التحكم بالتضخم الذي تجاوز 20%. وقال البنك المركزي المصري إنه لن يتردد في تعديل الفائدة ثانية لتحقيق استقرار الأسعار بالأجل المتوسط.
 
وقالت لجنة السياسة النقدية التابعة للبنك إن تضخم أسعار الغذاء المحلية شهدت استقرارا عاما في يونيو/حزيران لكنها أعربت عن قلقها من امتداد محتمل لتضخم أسعار الغذاء إلى سلع أخرى.
   
وتعتبر مصر خفض التضخم أولوية بالنسبة لأكبر بلد عربي بعدد السكان حيث أوقد تدني الأجور وارتفاع أسعار الغذاء والوقود شرارة احتجاجات عنيفة في بعض المناطق بوقت سابق هذا العام.
   
وارتفع التضخم السنوي في المدن المصرية إلى 20.2% في يونيو الماضي لكن زيادات الأسعار عموما تباطأت على أساس شهري وزادت أسعار الغذاء والمشروبات مقارنة بالشهر السابق بنسبة 0.8%.
   
ويرجح أن ينال ارتفاع التضخم من نمو الاقتصاد في السنة المالية الحالية إذ يتوقع خبراء تباطؤ نمو الناتج المحلي الإجمالي إلى ما بين 4.8% و6.8% أي دون المستوى الذي تستهدفه الحكومة ويتجاوز 7%.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة