الاقتصاد الفرنسي ينمو 0.4% أوائل العام   
الجمعة 1423/3/13 هـ - الموافق 24/5/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

انتعش الاقتصاد الفرنسي في الربع الأول من عام 2002 بمعدل نمو بلغ 0.4% مقارنة بالربع السابق أي بأسرع قليلا من معدلات النمو في اقتصاديات كبرى غيرها داخل منطقة اليورو كانت قد اقتربت من الكساد في أواخر العام الماضي.

وأصدر مكتب الإحصاءات الوطني هذه البيانات عن ثاني أكبر اقتصاد في منطقة اليورو اليوم الجمعة وعدل بيانات النمو في الربع الأخير من عام 2001 إلى انكماش بمعدل 0.4% بدلا من 0.3%.

وقال المكتب إن الصادرات والواردات زادت في الربع الأول من هذا العام، غير أن زيادة الواردات عادلت زيادة الصادرات بحيث استقرت مساهمة التجارة الخارجية في النمو الاقتصادي بالمقارنة بالربع السابق.

وجاء النمو في الربع الأول متمشيا مع التوقعات، فقد أجمع 13 اقتصاديا استطلعت آراؤهم على أن إجمالي الناتج المحلي سينمو بمعدل 0.4% بالمقارنة بالربع الأخير من العام الماضي. وفيما يتعلق بالمناخ الاقتصادي قال رجال أعمال إن الانتعاش مستمر لكن الشركات تشعر بالقلق إزاء الاستثمار.

وارتفع إجمالي الاستثمارات بنسبة 0.2% في الربع الأول بالمقارنة بالربع الأخير من العام الماضي في حين ارتفعت استثمارات قطاع الأعمال بنسبة 0.1%. ونما الإنفاق الاستهلاكي الذي ظل قويا في فترة التباطؤ في العام الماضي بمعدل 0.2%.

وفاق الأداء الاقتصادي الفرنسي أداء الاقتصاد الألماني إذ نما إجمالي الناتج المحلي بمعدل 0.2% في الربع الأول والإيطالي الذي نما كذلك بمعدل 0.2% والهولندي الذي انكمش بمعدل 0.1% في الربع الأول. وتمثل ألمانيا وفرنسا وإيطاليا معا نحو 75% من إجمالي اقتصاد منطقة اليورو التي تضم 12 دولة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة