اكتشاف أربعة مليارات برميل من النفط بكردستان العراق   
السبت 1430/4/23 هـ - الموافق 18/4/2009 م (آخر تحديث) الساعة 0:17 (مكة المكرمة)، 21:17 (غرينتش)
العراق ينتج حاليا ما يناهز 2.4 مليون برميل يوميا من النفط (رويترز-أرشيف)

أكد مسؤول من إقليم كردستان أنه قد اكتشف ما بين ثلاثة وأربعة مليارات برميل من النفط في منطقة كردستان العراق. يأتي ذلك في وقت أكد فيه وزير النفط العراقي أن بلاده تحتاج إلى استثمارات الشركات الأجنبية لحفر مزيد من آبار النفط.
 
وقالت شركة هريتدج أويل إنها اكتشفت النفط في امتياز غرب ميران1 بإقليم كردستان، وقال وزير الموارد الطبيعية الكردي أشتي هورامي إن هريتدج ستصدر بيانا في غضون شهر.
 
وأضاف أن إجمالي الاحتياطيات في المنطقة التي تتمتع فيها الأقلية الكردية بدرجة كبيرة من الاستقلالية يقدر بما بين 40 و45 مليار برميل.
 
وأكد هورامي أن إضافة مناطق محل نزاع يريد الأكراد ضمها إلى إقليمهم قد تصل بالاحتياطيات الكردية إلى 65 مليار برميل, مشيرا إلى أن إنتاج حقل طق طق قد يبلغ 250 ألف برميل يوميا، وأن حجم الاحتياطيات القابلة للاستخراج تقدر بأكثر من مليار من النفط عالي الجودة.
 
وكانت حكومة كردستان قد أبرمت صفقات لتطوير حقول مثل طاوقي وطق طق مع شركات منها ديانأو إنترناشيونال النرويجية وأداكس بتروليوم وجنرال إنرجي التركية، واعترضت الحكومة المركزية في بغداد على هذه الاتفاقات.
 
خبرات أجنبية
وعلى صعيد متصل قال وزير النفط العراقي حسين الشهرستاني إن بلاده تحتاج إلى استثمارات الشركات الأجنبية لحفر مزيد من آبار النفط، إذ إنها لا تملك القدرة الذاتية على زيادة إنتاجها الذي يتراوح حاليا بين 2.3 و2.4 مليون برميل يوميا إلى أكثر من الضعفين.
 
وأضاف الشهرستاني أن العراق لديه 70 بئرا جديدة جاهزة لبدء الإنتاج في الشهرين القادمين، لكنه يفتقر إلى البنية التحتية والموارد لإضافة أكثر من 100 بئر أخرى في الحقول الجنوبية دون استثمارات أجنبية.
 
وأشار الوزير إلى أن عدد الآبار الجديدة التي ستحفر في العامين القادمين يتوقف على استعداد الشركات الأجنبية للمجيء والعمل في العراق.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة