إضراب موظفي الحكومة في كوريا الجنوبية   
الجمعة 1425/10/7 هـ - الموافق 19/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 11:02 (مكة المكرمة)، 8:02 (غرينتش)

موظفو الحكومة يحتجون على مشاريع قانونية تحظر الإضراب (الفرنسية)
نفذ موظفون بالقطاع العام في كوريا الجنوبية إضرابا غير مسبوق عن العمل اعتبارا من اليوم الاثنين مواجهين حكومة الرئيس روه مو هيون التي تعهدت بمعالجة قوية لإجراء اعتبرته غير قانوني.

وأضرب الموظفون احتجاجا على لائحة قانونية حكومية في البرلمان تسمح بتشكيل اتحادات عاملين لموظفي القطاع العام ولكنها تحظر عليهم الإضراب أو المشاركة في النشاطات السياسية.

وتعهد مسؤول في اتحاد الموظفين الحكوميين (كيه جي إيه يو) بمواصلة الكفاح لتحقيق مطالب الموظفين.

وأوضح أن 45 ألف عضو فيه من مختلف الدوائر الحكومية بدؤوا الإضراب عن العمل اليوم، رغم اعتبار الحكومة أن هذا الرقم مبالغ فيه.

وقال مسؤول بوزارة الشؤون المحلية والإدارة إن عدد المشاركين في الإضراب اقترب من 45 ألف موظف.

وتوجهت الحكومة مؤخرا إلى السماح بتشكيل اتحادات للموظفين، بينما كان عدم تشكيل اتحادات عمالية في السابق موضع انتقاد من منظمة العمل الدولية.

واعتبر وزير العمل كيم دي هوان في حديث إذاعي لراديو كيه بي إس أن الإضراب سيشكل "وضعا مقلقا جدا".

وأعلن تحالف اتحادات التجارة (كيه سي تي يو) أكبر الاتحادات أعضاء في البلاد أن مئات الآلاف من أعضائه سينفذون إضرابا عن العمل الأسبوع المقبل تضامنا مع إضراب الموظفين في القطاع العام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة