الخرطوم قد تفرض رسوما على الجنوب   
الخميس 1433/2/10 هـ - الموافق 5/1/2012 م (آخر تحديث) الساعة 9:49 (مكة المكرمة)، 6:49 (غرينتش)

البشير: موقف جوبا في المحادثات يظهر أنها ليست جادة في التوصل لاتفاق بشأن النفط (الأوروبية–أرشيف)


يعتزم السودان فرض رسوم شهرية على النفط الخام الذي يعبر أراضيه قادما من جنوب السودان إلى أن تتوصل الدولتان إلى اتفاق بشأن رسوم العبور.
 
وقال الرئيس السوداني عمر البشير لمجموعة من أعضاء البرلمان إن دولة جنوب السودان تستفيد حاليا من غياب رسوم إلزامية، لكن موقفها في المحادثات يظهر أنها ليست جادة في التوصل لاتفاق.
 
وأضاف أنه نتيجة لذلك اتخذ السودان قرارا أحاديا بفرض رسوم عبور شهرية على النفط، مردفا أن هذا حق السودان.
 
ويتعين على جنوب السودان أن يدفع رسوما للخرطوم لاستخدام خط أنابيب وميناء على البحر الأحمر لتصدير نفطه. لكن الجانبين لم يتمكنا من الاتفاق على التفاصيل في محادثات تجري في إثيوبيا.
 
ومن المقرر استئناف المحادثات منتصف يناير/ كانون الثاني الجاري.
 
وبانفصال جنوب السودان في يوليو/ تموز من العام الماضي فقدت الخرطوم نحو ثلثي إنتاج النفط السوداني البالغ خمسمائة ألف برميل يوميا.
واتهمت دولة جنوب السودان الخرطوم بوقف عمليات تحميل النفط بصفة مؤقتة لكن الخرطوم نفت ذلك.
 
وتشمل عمليات وقف تحميل النفط شحنات تصل قيمتها إلى ثلاثة مليارات دولار تعاقدت جنوب السودان عليها مع مشترين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة