تونس تحصل على ضمان قرض من اليابان   
السبت 1433/12/4 هـ - الموافق 20/10/2012 م (آخر تحديث) الساعة 13:50 (مكة المكرمة)، 10:50 (غرينتش)
تونس تريد تقليص عجز المزانية إلى مستوى 6% من إجمالي الناتج المحلي (الجزيرة-أرشيف)

وافقت اليابان على ضمان قرض لتونس بقيمة 600 مليون دولار قبل نهاية العام الحالي، لدعم التحول الديمقراطي والمساعدة على إنعاش الاقتصاد، حسبما أفاد به محافظ البنك المركزي التونسي الشاذلي العياري.

وأوضح العياري أن تونس حصلت على الموافقة بعد زيارته لليابان خلال اجتماعات صندوق النقد الدولي التي عقدت في طوكيو هذا الشهر.

وكانت تونس قد توقعت الشهر الماضي أن تضمن الولايات المتحدة نحو 20% من مبلغ بقيمة 2.5 مليار دولار ستحتاج إليه تونس لاقتراضها بسعر فائدة منخفض العام المقبل.

وأظهرت إحصاءات حكومية تونسية أن معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي بلغ 3.5% في النصف الأول من العام الجاري، ومن المتوقع أن يبلغ النمو النسبة نفسها كذلك خلال العام الحالي بأكمله، مقارنة بانكماش بنسبة 1.8% مني به العام الماضي.

وفي يوليو/تموز الماضي جمعت تونس 485 مليون دولار من إصدار سندات تدعمه الولايات المتحدة لمساعدة التحول الديمقراطي والتعافي الاقتصادي، وكان ذلك أول إصدار دولي لتونس منذ العام 2007.

وبالنسبة للتقدم في تقليص عجز الموازنة، تشير أحدث تقديرات الحكومة إلى أن العجز سيتراجع إلى مستوى 6% من الناتج المحلي الإجمالي عام 2013، وذلك من نسبة 6.6% المتوقعة هذا العام، مما يشير إلى تواصل تعافي الاقتصاد في تونس التي شهدت ثورة شعبية تمكنت من خلع رئيسها السابق زين العابدين بن علي في يناير/كانون الثاني 2011.

ويتعافى الاقتصاد التونسي تدريجيا من الاضطرابات السياسية التي شهدتها البلاد، لكنه يواجه مشكلات نتيجة أزمة الديون السيادية التي تعصف بمنطقة اليورو التي تمثل السوق الرئيسية لصادرات تونس ويفد منها غالبية السائحين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة