قطر توقع اتفاقيتين لبيع غاز لشركتين صينيتين   
الجمعة 5/4/1429 هـ - الموافق 11/4/2008 م (آخر تحديث) الساعة 12:22 (مكة المكرمة)، 9:22 (غرينتش)

قطر تبيع ثلاثة ملايين طن غاز طبيعي لبتروتشاينا سنويا اعتبارا من 2011 (الجزيرة-أرشيف)

شهدت العاصمة الصينية بكين الخميس توقيع قطر على اتفاقيتين لبيع الغاز الطبيعي المسال لشركة بتروتشاينا وشركة سينوك الصينيتين في خطوة تمثل أول مبيعات توجهها الدولة الخليجية للصين ثاني أكبر مستهلك للطاقة في العالم.

ويتضمن ذلك بيع قطر للغاز مليوني طن سنويا من الغاز الطبيعي المسال لشركة سينوك المستورد الوحيد في الصين حاليا للغاز الطبيعي المسال، وينفذ ذلك بدءا من عام 2009 بموجب الاتفاق المبرم لهذه الغاية.

وأبرمت قطر للغاز بالاشتراك مع رويال داتش شل اتفاقية لبيع ثلاثة ملايين طن من الغاز الطبيعي المسال لبتروتشاينا اعتبارا من 2011، إتماما لصفقة أعلنتها الشركة الصينية قبل بضعة أسابيع.

وعبر نائب رئيس الوزراء وزير الطاقة والصناعة القطري عبد الله بن حمد العطية عن مشاعر الفخر لتمكن بلاده من توريد طاقة نظيفة للإسهام في قصة نجاح الصين التي ستكون من مستهلكي موارد قطر الطبيعية.

"
جيمن:
توقيع الاتفاقيتين مع قطر أكبر مصدري الغاز المسال في العالم يضفي تنوعا على مصادر الصين من إمدادات الطاقة
"
وقال رئيس شركة بتروتشاينا جيانغ جيمن إن توقيع الاتفاقيتين مع قطر أكبر مصدري الغاز المسال في العالم يضفي تنوعا على مصادر الصين من إمدادات الطاقة، وستساهم الطاقة النظيفة في توفير إمدادات للبلاد تسهم في التنمية الاقتصادية المستدامة. وأضاف أن بلاده تتطلع لشراكة تحقق المصالح المتبادلة للجانبين.

وأفاد بيان مشترك للشركات الموقعة على الاتفاقيتين أن إمدادات الغاز لشركة بتروتشاينا سنويا ستكون على مدى 25 عاما.

وستكون هذه الإمدادات من مشروع قطر للغاز 4 الذي سينتج 7.8 ملايين طن من الغاز الطبيعي المسال اعتبارا من عام 2010، وتملك قطر للبترول الحكومية 70% من المشروع، بينما تملك شل الحصة المتبقية، وسيتم توجيه أغلب صادراته للولايات المتحدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة