اليونان تطلب استثمارات ليبية   
الأربعاء 10/8/1431 هـ - الموافق 21/7/2010 م (آخر تحديث) الساعة 16:33 (مكة المكرمة)، 13:33 (غرينتش)
باباندريو (يسار) مستقبلا البغدادي المحمودي في مايو/أيار الماضي بأثينا (الفرنسية-أرشيف)
 
طلبت اليونان رسميا من ليبيا اليوم الأربعاء ضخ استثمارات في اقتصادها لمساعدتها على تخطي أزمة الديون التي كادت تؤدي بها إلى الإفلاس.
 
وقال سبيروس كوفيليس نائب وزير الخارجية اليوناني في تصريحات له في طرابلس إن بلاده تدعو صندوق الثروة السيادي الليبي إلى المساعدة في إنقاذ اقتصادها عبر الاستثمار في قطاعات كالسياحة والطاقة والعقارات, والمساهمة في خصخصة شركات حكومية.
 
ونقلت رويترز عن كوفيليس قوله إن مسؤولين يونانيين التقوا مطلع الأسبوع الحالي مسؤولين في المؤسسة الليبية للاستثمار، وهي صندوق ثروة سيادي يبلغ حجمه 65 مليار دولار.
 
وقال في مقابلة أجريت معه مساء أمس "أوضحنا لهم فرص الاستثمار في اليونان هذه الأيام", مضيفا أن مناقشات مكثفة تجري بين الجانبين.
 
ونفى نائب وزير الخارجية اليوناني أن تكون بلاده تسعى إلى الحصول على قروض من ليبيا, قائلا إن القروض التي تلقتها من الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي الربيع الماضي -والبالغة 134 مليار دولار- كافية.
 
وأضاف أن زيارته تشمل إجراء محادثات مع مسؤولين كبار بالمؤسسة الوطنية للنفط بشأن استيراد الغاز الطبيعي المسال من ليبيا, وخطة لبناء كبل كهرباء بحري بين ليبيا واليونان عبر جزيرة كريت.
 
وكان رئيس الوزراء اليوناني جورج باباندريو قد زار طرابلس الشهر الماضي, بعدما كان الوزير الأول الليبي البغدادي المحمودي زار أثينا في مايو/أيار الماضي وأعلن حينها استعداد بلاده لمساعدة اليونان.
 
وتبنت الحكومة الاشتراكية اليونانية إجراءات تقشفية هي الأشد في تاريخ البلاد للتغلب على الديون التي تقارب 400 مليار دولار, وخفض العجز في الموازنة -الذي بلغ العام الماضي نحو 13%- إلى الحد الأقصى الذي تسمح به لوائح الاتحاد الأوروبي وهو 3% من الناتج المحلي الإجمالي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة