انتعاش أسعار النفط يقلق الاقتصاد   
الخميس 19/3/1434 هـ - الموافق 31/1/2013 م (آخر تحديث) الساعة 17:07 (مكة المكرمة)، 14:07 (غرينتش)
الطلب العالمي يتوقع أن يزيد هذا العام لنحو 91 مليون برميل يوميا (الفرنسية-أرشيف)

حذرت وكالة الطاقة الدولية من أن ارتفاع أسعار النفط من شأنه أن ينال من تعافي الاقتصاد العالمي، مضيفة أن الاقتصاد الأوروبي سيكون عاملا مؤثرا في تحديد الطلب العالمي على النفط عام 2013.

ويأتي تحذير الوكالة بعد انتعاش لأسعار النفط سجل مؤخرا. وتأرجح سعر خام برنت القياسي الأوروبي اليوم قرب 115 دولارا للبرميل مقتربا من أعلى مستوياته في ثلاثة أشهر.

وصعود سعر النفط سجل اليوم بعدما تعهد مجلس الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي) بالتمسك بخطته للتحفيز المالي المتمثلة في شراء السندات، كما أثارت بيانات من منطقة اليورو التفاؤل بشأن الطلب على النفط.

ومن طوكيو اعتبر كبير الاقتصاديين بوكالة الطاقة الدولية فاتح بيرول أن مصدر القلق الأكبر إزاء تعافي الاقتصاد العالمي هو سعر النفط.

وأضاف قبيل مشاركته في مؤتمر لصناعة النفط أن أسعار الخام الحالية مرتفعة خاصة في ضوء هشاشة النمو الاقتصادي الذي يشهده العالم.

وبين بيرول أن الوضع الاقتصادي الراهن ليس مشرقا بالصورة المأمولة، معربا عن قناعته بأن أسعار النفط المرتفعة نسبيا الوقت الراهن تمثل تحديا كبيرا في حد ذاته لجهود إنعاش الاقتصاد العالمي.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري رفعت الوكالة -التي تقدم النصح للدول الصناعية الكبرى بشأن سياسات الطاقة- توقعاتها للطلب العالمي على النفط عام 2013 بمقدار 240 ألف برميل يوميا إلى 90.8 مليونا أي بزيادة نسبتها 1% عن مستواه عام 2012 على الرغم من المخاوف المتعلقة بحالة الاقتصاد العالمي.

وعزا بيرول تعديل الوكالة للطلب العالمي على النفط بالزيادة هذا العام تبعا لتحسن التوقعات إزاء أداء الاقتصاد الأوروبي الذي سيؤثر انتعاشه على مناطق أخرى.

كما حذر من أن مواجهة الاقتصاد بأوروبا لعراقيل ستكون له تداعياته على الاقتصاد العالمي برمته، وبالتالي على الطلب على النفط.

وأضاف أن الانتعاش البطيء التدريجي للاقتصاد الأوروبي، مصحوبا بإشارات إلى التحسن من الصين والولايات المتحدة، قد يؤدي لمعدل نمو أفضل مما تتوقعه وكالة الطاقة العالمية ويدفعها لإعادة النظر في بياناتها. 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة