رولزرويس لمحركات الطائرات تعتزم إلغاء 2300 وظيفة   
الجمعة 1429/1/4 هـ - الموافق 11/1/2008 م (آخر تحديث) الساعة 19:28 (مكة المكرمة)، 16:28 (غرينتش)

رولزرويس تسعى لخفض النفقات واتحاد العمال يعارض الإلغاء الإجباري للوظائف (رويترز-أرشيف)

قالت شركة صناعة محركات الطائرات البريطانية رولزرويس إنها ستستغني عن 2300 عامل بمصانعها في أوروبا والولايات المتحدة سعيا لخفض النفقات وتحسين كفاءة الشركة مع ارتفاع أسعار المعادن وانخفاض قيمة الدولار.

وأعلنت الشركة أن عمليات تسريح العمال ستطال مصانع لها في بريطانيا والولايات المتحدة وألمانيا ودول شمال أوروبا. ولكنها أشارت إلى أن عمليات إلغاء الوظائف ستتركز على قطاعات إدارية فيها.

وتضم رولزرويس نحو 39.5 ألف عامل في أعمالها الشاملة 50 دولة ومنهم 23.3 ألف في بريطانيا و8300 عامل في أميركا الشمالية و2300 عامل في ألمانيا و3400 في شمال أوروبا وقرابة 700 في آسيا و1500 عامل في مناطق أخرى.

وتبلغ حصة رولزرويس 49% من سوق محركات الطائرات العريضة العالمي و34% من سوق محركات طائرات جت للأعمال.

"
مبيعات رولزرويس 7.4 مليارات جنيه إسترليني (14.5 مليار دولار) في العام 2006
"
وسجلت مبيعات الشركة السنوية 7.4 مليارات جنيه إسترليني (14.5 مليار دولار) عام 2006.

وقال بنيت هاميلتون من الاتحاد الموحد للعمال إن الشركة تواجه منافسة قوية وتضررت جراء ضعف الدولار.

وأضاف أن الاتحاد سيفعل ما يستطيع لمساعدة الشركة بالمحافظة على قدرتها التنافسية، علما بأن هذا الإعلان جاء في وقت تتمتع فيه رولزرويس بطلبيات جيدة إضافة إلى نجاحها الأخير في كسب طلبيات جديدة. ولكن هاميلتون أكد معارضة الاتحاد أي عمليات إلغاء إجباري للوظائف.

وانخفض سهم الشركة في بورصة لندن للأوراق المالية 1.6% إلى 516.5 بنسا (10.11 دولارات).

يشار إلى أنه لا علاقة لرولزرويس صانعة محركات الطائرات بشركة السيارات الفارهة رولزرويس التي تملكها حاليا شركة بي إم دبليو الألمانية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة