القمة العربية اللاتينية تقر بنكا مشتركا   
الأربعاء 1433/11/18 هـ - الموافق 3/10/2012 م (آخر تحديث) الساعة 16:09 (مكة المكرمة)، 13:09 (غرينتش)
المبادلات التجارية بين الدول العربية وأميركا اللاتينية زادت بـ100% منذ العام 2001 (الفرنسية)

وافق قادة الدول العربية ودول أميركا اللاتينية على إنشاء بنك استثماري مشترك خلال القمة العربية اللاتينية الثلاثة التي استضافتها البيرو وانتهت أمس، وأوضح إعلان القمة أن هذا البنك سيساهم في اندماج البنوك الوطنية للدول العربية واللاتينية وفي تمويل المشروعات المشتركة بين الطرفين، وقد كانت فكرة إنشاء بنك استثماري مشترك أحد مقترحات الرئيس اللبناني ميشال سليمان الذي شارك في القمة.

وإلى جانب لقاءات الزعماء، نظم لقاء لرجال الأعمال من أميركا الجنوبية والبلاد العربية افتتحه رئيس البيرو ألانتا هومالا الاثنين، وقال هومالا "لقد تم وضع فضاء مهم للغاية للعلاقات بين رجال الأعمال للمنطقتين خلال الاجتماع"، وقد تمخض عن لقاء رجال الأعمال مقترحات عدة أبرزها السعي نحو إبرام اتفاقيات للتجارة الحرة لا سيما بين الدول اللاتينية ودول الخليج العربية.

وكان هومالا قال خلال جلسة افتتاح القمة إن "هذا الاجتماع يعقد في إطار أربع قضايا لا جدال في أهميتها في منطقتينا وهي البنية الأساسية والأمن الغذائي والطاقة والموارد الطبيعية".

تكامل اقتصادي
وصرحت رئيسة البرازيل ديلما روسيف بأن اقتصادات أميركا الجنوبية والعالم العربي تكمل بعضها بعضا، مضيفة أن هذا "يخلق إمكانية زيادة الأمن الاقتصادي في المنطقتين"، ومشددة على أن المستقبل يعتمد على "قدرتنا على التعاون في مجال الاستثمار في التعليم والتكنولوجيا، وهذا التعاون أمر حاسم لضمان قدرة بلادنا الاقتصادية".

وقال مراسل الجزيرة فادي سلامة إن قادة المنطقتين اتفقوا على نحو سبعين بندا في البيان الختامي للقمة، وتتضمن جوانب عدة من التكامل والتبادل ومنها الشق الاقتصادي، مشيرا إلى أن التبادل التجاري بين دول المنطقتين تضاعف بنسبة 100% منذ انعقاد القمة الأولى في البرازيل في عام 2005.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة