وقف القروض لمحطات كهرباء أميركية تعمل بالفحم   
الأربعاء 1429/2/28 هـ - الموافق 5/3/2008 م (آخر تحديث) الساعة 15:27 (مكة المكرمة)، 12:27 (غرينتش)

محطة  للكهرباء تستخدم الفحم كوقود في كاليفورنيا (الفرنسية-أرشيف)

تعتزم الحكومة الأميركية وقف برنامج إقراض رئيسي لمحطات توليد الكهرباء التي تستخدم الفحم كوقود بالمناطق الريفية، مستشهدة بالقلق إزاء التغير المناخي وارتفاع تكلفة الإنشاء التي تزيد مخاطر الإقراض.

 

وقال جيمس نيوبي مساعد قسم الخدمات الريفية التابع لوزارة الزراعة إنه بعد تقديم 1.3 مليار دولار لإنشاء محطات جديدة منذ 2001، لن يتم تقديم أي قروض هذا العام وربما العام القادم أيضا.

 

وأوضح أن تكلفة إنشاء محطات كهرباء تستخدم الفحم زادت 30% في العام، فيما تزيد كمية الغازات المنبعثة منها والتي تصل إلى ملياري طن سنويا لتمثل أعلى مصدر للانبعاثات في العالم.

 

وتوفر المحطات الريفية الكهرباء لنحو أربعين مليون مستهلك, بينما يأتي أكثر من 60% من إمدادات الكهرباء بالولايات المتحدة من المحطات التي تستخدم الفحم.

 

وتنتظر أربع محطات للكهرباء قروضا حكومية تصل في مجملها إلى 1.3 مليار دولار.

 

وقال رئيس اتحاد شركات الكهرباء الريفية غلين إنغلش إن برنامج وقف القروض يعكس حالة قلق يشعر بها المقرضون إزاء الآثار المترتبة على قانون التغيير المناخي الذي يعكف الكونغرس حاليا على دراسته.

 

وأضاف إنغلش أن أسعار الكهرباء سوف ترتفع بشكل كبير حين يبدأ احتساب تكلفة مشروعات خفض انبعاثات الغازات، فيما ستضطر المحطات للبحث عن بدائل للفحم ستكون أكثر تكلفة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة