الحكومة المصرية تعتزم طرح 695 شركة للبيع   
الثلاثاء 1425/8/21 هـ - الموافق 5/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 9:32 (مكة المكرمة)، 6:32 (غرينتش)
رئيس الوزراء المصري أحمد نظيف
تعتزم الحكومة المصرية طرح مساهماتها في 695 شركة خاصة للبيع، وفقا لجدول زمني سيحدد لاحقا.
 
ولم يستبعد الناطق باسم الحكومة المصرية ماجد عبد الفتاح إسناد إدارة المؤسسات الإستراتيجية الحكومية إلى شركات خاصة محلية أو أجنبية وذلك في قطاعات الاتصالات والنفط والنقل والكهرباء.
 
ولاتزال 176 مؤسسة في قطاعات مختلفة خاضعة لسيطرة القطاع العام يعمل بها أكثر من 400 ألف موظف.
 
وقال د. أحمد ثابت الأستاذ بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة إن هذه الإجراءات تأتي في إطار الاتفاق بين الحكومة وصندوق النقد الدولي مشيرا إلى أن الحكومة أقدمت على بيع شركات كانت محظورة لديها من قبل لاعتبارات اجتماعية بهدف سداد دينها الداخلي البالغ حاليا 400 مليار جنيه.
 
وأضاف أنه بدلا من أن تلجأ الحكومة للبحث عن موارد أخرى مثل استصلاح الأراضي تلجأ إلى الحل السهل وهو بيع الشركات. لكن الأكاديمي المصري استبعد إقدام الحكومة على بيع الشركات الكبرى مثل قناة السويس والحديد والصلب والمطاحن بسبب أبعاد الأمن القومي أو الاجتماعي.
 
وكان الرئيس حسني مبارك قد أعلن الخميس تأييده لمساعي حكومة أحمد نظيف التي أعلنت منتصف الشهر الحالي إعادة هيكلة القطاع المصرفي وإجراء تخفيضات في الرسوم الجمركية والضرائب واستئناف عملية الخصخصة.
 
زيادة البطاقات الائتمانية
من ناحية أخرى أشارت الإحصاءات الأخيرة الصادرة عن مؤسسة فيزا العالمية إلى نمو متزايد في سوق البطاقات الائتمانية في مصر.
 
وارتفعت البطاقات المصرية بنسبة 16% ليصل عدد البطاقات في الربع الثاني من العام الحالي إلى نحو 548 ألف بطاقة.
 
وعزت فيزا هذا النمو نتيجة الجهود التي تبذلها البنوك المرتبطة بالمؤسسة مشيرة إلى احتلال مصر المركز الرابع بين الدول العربية في استخدام بطاقات (الفيزا إلكترون).
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة