روسيا ترفض اتهامها بتشكيل إمبريالية للطاقة   
السبت 1428/5/17 هـ - الموافق 2/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:14 (مكة المكرمة)، 21:14 (غرينتش)
روسيا تمتلك أكثر من ربع احتياطي العالم من الغاز وتعد أكبر منتج له (رويترز-أرشيف) 
رفضت روسيا الاتهامات الموجهة إليها باستخدام الموارد الطبيعية الضخمة لديها كسلاح في تشكيل إمبريالية للطاقة.
 
وقال نائب رئيس الوزراء الروسي سيرغي إيفانوف إن هذه الادعاءات غير صحيحة نافيا استخدام موسكو للطاقة كسلاح للتهديد.
 
يأتي ذلك ردا على الاتهامات المتكررة التي أطلقتها الولايات المتحدة ودول أوروبية بأن روسيا تستخدم مصادر الطاقة لديها كسلاح سياسي.
 
وكان المفوض التجاري الأوروبي بيتر ماندلسون قال في شهر أبريل/نيسان الماضي، إن الثقة بين الاتحاد وروسيا المورد الرئيسي للطاقة، في أدنى مستوى لها منذ الحرب الباردة.
 
يشار إلى أن الدول الغربية عانت في بداية عام 2006 من نقص في إمدادات الغاز الروسي بعد قيام شركة غازبروم الحكومية بقطع إمدادات الغاز عن أوكرانيا بسبب خلاف على الأسعار.
 
ومن المتوقع أن يكون أمن الطاقة أحد الموضوعات التي ستجري مناقشتها بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وقادة الغرب خلال قمة الثماني بألمانيا الأسبوع المقبل.
 
يذكر أن روسيا تمتلك أكثر من ربع احتياطي العالم من الغاز وتعد أكبر منتج له، كما تعد ثاني مصدر للنفط في العالم بعد السعودية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة