اليابان تتحرك لدعم بنوك الدول الفقيرة   
السبت 1429/11/18 هـ - الموافق 15/11/2008 م (آخر تحديث) الساعة 2:10 (مكة المكرمة)، 23:10 (غرينتش)

تارو أسو يبدي استعداد اليابان لإقراض صندوق النقد لدعم الاقتصادات الناشئة (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت في واشنطن موافقة اليابان على استثمار ملياري دولار في صندوق تابع للبنك الدولي يرمي لإعادة رسملة البنوك في الأسواق الصغرى الصاعدة.

وأفاد رئيس البنك الدولي روبرت زوليك في بيان بأن مساهمة اليابان في الصندوق ستساعد بشكل كبير في دعم البنوك في الدول الفقيرة.

وتخصص مؤسسة التمويل الدولية التي تتولى إقراض القطاع الخاص والتابعة للبنك الدولي ملياري دولار من رصيدها في الصندوق الأمر الذي يعزز كثيرا التأثير الممكن للتمويل.

وذكر البنك الدولي أن الصندوق بقيمته البالغة ثلاثة مليارات دولار سيؤدي إلى تأثير تمويل بنحو 75 مليار دولار مع قيام أطراف أخرى بالاستثمار في الصندوق وستتمكن البنوك المستفيدة من السيولة من الإقراض لزبائنها بمستويات أعلى.

وضمن جهود مواجهة الأزمة المالية العالمية أعلن رئيس الوزراء الياباني تارو أسو عزم بلاده الاستمرار في دعم نظام العملات القائم على الدولار رغم مخاوف الأسواق من تراجع القوة الاقتصادية للولايات المتحدة.

وقال أسو إن اليابان صاحبة ثاني أكبر احتياطي في العالم وحجمه 980 مليار دولار على استعداد لإقراض صندوق النقد الدولي نحو 100 مليار دولار للمساهمة في دعم القوى الاقتصادية الصاعدة في حالة رأى الصندوق عدم كفاية أرصدته، وعن دور صندوق النقد، نأى رئيس الوزراء الياباني بنفسه عن وجهات نظر أوروبية تدعو إلى إشراف الصندوق على القطاع المالي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة