تونس تتجه لإصدار سندات بعد تدبير ضمان أميركي   
الأربعاء 1437/7/20 هـ - الموافق 27/4/2016 م (آخر تحديث) الساعة 15:49 (مكة المكرمة)، 12:49 (غرينتش)

تتجه تونس لإصدار سندات دَين دولية بقيمة خمسمئة مليون دولار خلال أسابيع قليلة، بعد أن حصلت على ضمان قرض أميركي بالقيمة نفسها، حسب ما نقلته وكالة رويترز للأنباء عن مَصدرين حكوميين.

وقال أحد المصدرين "حصلنا على ضمان قرض أميركي بقيمة خمسمئة مليون دولار، وسنصدر سندات بقيمة خمسمئة مليون دولار في الأسابيع القليلة المقبلة".

وأضاف أن الحكومة قررت تأجيل إصدار سندات بقيمة مليار يورو (1.13 مليار دولار) إلى النصف الثاني من عام 2016، بعد أن حصلت على الضمان الأميركي.

وأوضح المصدر الآخر أن الضمان الذي منحته الولايات المتحدة لتونس سيساعدها في إصدار السندات بنسبة فائدة أقل في السوق الأميركية خلال الأسابيع المقبلة، وبهذا الضمان الجديد تصل قيمة ضمانات القروض الأميركية لتونس منذ الثورة التونسية عام 2011 إلى نحو 1.5 مليار دولار.

وأعلن صندوق النقد الدولي هذا الشهر أنه توصل إلى اتفاق مبدئي لمساعدة تونس ببرنامج قروض لمدة أربع سنوات تبلغ قيمته نحو 2.8 مليار دولار ويرتبط بإصلاحات اقتصادية.

وتواجه تونس صعوبات اقتصادية مع انخفاض إيراداتها من السياحة بسبب هجمات مسلحة وارتفاع معدل البطالة، وتراجع معدل النمو الاقتصادي في تونس إلى 0.8% في العام الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة