إندونيسيا تخشى عواقب اتفاق التجارة بين اليابان وتايلند   
الجمعة 1426/1/2 هـ - الموافق 11/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:36 (مكة المكرمة)، 13:36 (غرينتش)
الإندونيسيون يعترفون بتأخرهم في مفاوضات التجارة مع اليابان (أرشيف)
كشف خبير اقتصادي أميركي أن إندونيسيا تواجه خطر خسارة تقدر بنحو خمسة مليارات دولار في حال توصل تايلند إلى اتفاقية تجارة حرة مع اليابان.
 
وأوضح الخبير وليام جيمس رئيس جمعية ناثان للاستشارات في تصريحات نشرتها صحيفة جاكرتا بوست الإندونيسية إن هذه الاتفاقية ستتيح الفرصة أمام البضائع التايلندية للمنافسة ودخول السوق اليابانية بأسعار أرخص.
 
ومن جهته اعترف مدير العلاقات الدولية بوزارة التجارة الإندونيسية بتأخر بلاده في مفاوضات التجارة الحرة مع اليابان مما يعطي الأفضلية لتايلند وسنغافورة التي وقعت الاتفاق قبل عامين.
 
وتستورد اليابان أربعين سلعة من إندونيسيا من بينها المعادن والمطاط والأثاث والخردة. وتعد اليابان أكبر مستورد من إندونيسيا بنسبة قدرها 14% من مجموع الصادرات الإندونيسية.
 
يشار إلى أن كلا من إندونيسيا وتايلند عضوان في رابطة آسيان التي تضم أيضا سنغافورة وبروناي وكمبوديا ولاوس وماليزيا وميانمار والفلبين وفيتنام.
 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة