واشنطن تنفي تلاعب منفذي هجمات سبتمبر بالبورصة   
الأحد 18/8/1425 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 22:49 (مكة المكرمة)، 19:49 (غرينتش)

برجا مركز التجارة العالمي بنيويورك لحظة الهجوم (أرشيف)
أكد تقرير مستقل أن الحكومة الأميركية لم تستطع العثور على أي علاقة لمنفذي هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001 بسوق الأوراق المالية. جاء ذلك في تقرير صدر عن لجنة أمن المبادلات التابعة لسوق الأوراق المالية.

ويكشف التقرير أن التحقيقات التي بدأتها الحكومة الأميركية فور وقوع الهجمات تفيد أن المنفذين لم يكن لديهم أي تعاملات تجارية أو مالية في السوق.

وكانت الحكومة قد أشارت سابقا إلى ضلوع المنفذين في تمويل عملياتهم من الأرباح التي جنوها من تعاملاتهم في الأسواق المالية الأميركية.

وسرت شائعات بأن زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن أصدر شخصيا طلبات للاستفادة من تراجع بعض أسهم شركات التأمين بعد الهجمات.

وأدى اصطدام طائرتين ببرجي مركز التجارة العالمي في نيويورك يوم الهجمات إلى انهيار البرجين وإغلاق الأسواق المالية الأميركية مدة أسبوع على سبيل الاحتياط.

واصطدمت طائرة أخرى بمبنى وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) في العاصمة واشنطن بينما سقطت طائرة رابعة في حقل بولاية بنسلفانيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة