وزراء رابطة آسيان يتعهدون بحماية صادراتهم الوطنية   
الأربعاء 1425/2/16 هـ - الموافق 7/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

وزراء آسيان يبحثون النموذج الاقتصادي للاتحاد الأوروبي (الفرنسية-أرشيف)
تعهد وزراء مالية دول جنوب شرق آسيا بحماية صادرات بلدانهم الأعضاء واقتصادياتها بمواصلة جهود وقف انخفاض الدولار الأميركي والعمل على جذب الاستثمارات الأجنبية.

جاء هذا التعهد خلال اجتماع رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) السنوي عقد في سنغافورة اليوم، بحث فيه المشاركون خططا لتطبيق النموذج الاقتصادي المطبق في الاتحاد الأوروبي كنموذج قابل للتطبيق في دول المنطقة مع حلول عام 2020.

وتوقع الوزراء الآسيويون نمو الاقتصاد الإقليمي في دول الرابطة بنسبة تتراوح بين 5.5% و 5.9%. ولكنهم في الوقت نفسه حذروا من التأثير السلبي لانخفاض الدولار على النمو المتوقع.

وقال الوزراء في بيان إن الحاجة الكبيرة للنمو والاستثمار في منطقة الآسيان قد تضررت بسبب هبوط الدولار خلال الشهور الستة الماضية.

وحقق الناتج المحلي الإجمالي في المنطقة نموا نسبته 7.3% في عام 1996، لكنه تراجع إلى 4.14% في العام التالي وواصل انخفاضه إلى 3.58% عام 1998 نتيجة أزمة اقتصادية.

وتضم رابطة الآسيان كلا من بروناي وكمبوديا ولاوس وإندونيسيا وماليزيا وميانمار والفلبين وسنغافورة وتايلند وفيتنام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة