الحديد ملاذ آمن للتجار بالخليج   
الثلاثاء 25/5/1430 هـ - الموافق 19/5/2009 م (آخر تحديث) الساعة 4:24 (مكة المكرمة)، 1:24 (غرينتش)

يتوقع أن يعاود سعر الحديد الارتفاع مع عودة الثقة للأسواق
(الفرنسية-أرشيف)

يستغل تجار الحديد بمنطقة الخليج انخفاض أسعار المعدن
بشرائه كملاذ آمن لأموالهم.

 

وقال تجار في المنطقة إن سعر حديد التسليح هوى بمقدار الثلث تقريبا من ذروة 1700 دولار للطن التي بلغها في يوليو/تموز الماضي.

 

وقال مدير العمليات بمكتب إحصاءات الحديد والصلب في لندن ستيف ماكريل إن "التجار في الخليج يستغلون الوضع الحالي ويخزنون الحديد لبيعه عند ارتفاع  الأسعار مرة أخرى".

 

ومن المتوقع أن يعاود سعر الحديد الارتفاع في النصف الثاني من العام مع عودة الثقة للأسواق.

 

وقال ماكريل على هامش مؤتمر عن الحديد بالشارقة في دولة الإمارات "إن أسعار الحديد بلغت أدنى مستوى لها بالفعل وأعتقد أننا بصدد رؤيتها ترتفع الآن بينما يقود التجار الطلب بشراء كميات كبيرة منه  تخزينها".

 

وتوقف ازدهار عقاري في منطقة الخليج أواخر عام 2008 بعدما بدأت الأزمة المالية العالمية تؤثر على قطاعي العقارات والإنشاءات.

 

وبدأت شركات تصنيع الحديد التركية ملاحظة نفس الاتجاه. وقال يافوز أوناي رئيس جولاك أوغلو ميتالورجي إحدى أكبر شركات تصنيع الحديد في تركيا "إننا ننتج نحو ثلاثة ملايين طن من الصلب المسطح سنويا 50% منها يصدّر لمنطقة الخليج، ولاحظنا مؤخرا أن التجار يزيدون من طلبات الشراء".

وأضاف أن هذا الاتجاه شجع الشركة على توسيع عملياتها لتنتج 4.5 ملايين طن بنهاية هذا العام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة