الكونغرس الأميركي يمدد العقوبات الاقتصادية على إيران   
السبت 1427/9/8 هـ - الموافق 30/9/2006 م (آخر تحديث) الساعة 22:22 (مكة المكرمة)، 19:22 (غرينتش)

وافق الكونغرس الأميركي على تمديد العقوبات المفروضة على إيران التي كان من المقرر أن تنتهي الأسبوع الحالي متضمنة العقوبات الاقتصادية الهادفة إلى وقف الدعم المالي الذي يمكن أن يساعد طهران في صنع أسلحة نووية.

وفي ظل سعي الكونغرس للتعجل في الانتهاء من أعماله قبل بدء حملة انتخابات 7 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل وافق مجلس الشيوخ على قرار مماثل لمشروع قرار وافق عليه مجلس النواب الخميس بالإبقاء على العقوبات المعلقة بإيران والحيلولة دون انتهائها.

ومع الموافقة على هذا المشروع تجدد العقوبات الاقتصادية باسم قانون عقوبات إيران وليبيا لمدة خمسة أعوام أخرى لمنع الشركات من الاستثمار في قطاع الطاقة الإيراني.

وقد تم استبعاد ليبيا التي تحسنت علاقاتها مع الولايات المتحدة من هذه العقوبات.

ويؤكد مشروع القرار أيضا العقوبات الاقتصادية الإجبارية على الشركات التي تزود إيران بسلع أو خدمات أو تكنولوجيا يمكن استخدامها في برنامج للأسلحة النووية أو الكيمياوية أو البيولوجية.

ولكن المشروع يجيز تقديم مساعدات لجماعات حقوق الإنسان والجماعات المؤيدة للديمقراطية والهيئات الإذاعية المستقلة التي تتناسب مع معاييره.

وتم رفع التشريع من مجلس الشيوخ إلى الرئيس الأميركي جورج بوش دون مناقشة بعد يومين من موافقة مجلس النواب عليه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة