أوروبا تشيد بإجراءات اليونان التقشفية   
الجمعة 1431/9/11 هـ - الموافق 20/8/2010 م (آخر تحديث) الساعة 23:33 (مكة المكرمة)، 20:33 (غرينتش)

أوروبا تعهدت بمساعدة اليونان بعد اعتمادها خطة تقشف (الفرنسية-أرشيف)

رجحت المفوضية الأوروبية في بيان صدر اليوم الجمعة أن تتمكن اليونان من تحقيق هدف تخفيض عجز الموازنة العامة خلال العام الجاري ليسجل نحو 8% فقط من إجمالي الناتج المحلي.

وأكد البيان أن أثينا التي أقرت خطة تقشف في مايو/أيار الماضي تمضي في طريقها لتحقيق هدف خفض عجز الموازنة وأنها ستبلغه إذا التزمت بتعهدها الحالي بخفض الإنفاق بمقدار أربعة مليارات يورو (5.13 مليارات دولار) عن المستوى المقرر في خطتها.

يشار إلى أن الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي اشترطا على اليونان القيام بإجراءات تقشف مقابل حزمة تمويل طارئة بقيمة 110 مليارات يورو (141 مليار دولار) على مدى أربع سنوات لتجنب الإفلاس.

وأوضح المتحدث باسم المفوضية إماديو التافاج خلال عرضه فحوى بيان من المفوضية لوزراء مالية الاتحاد الأوروبي أن المفوضية لا تطالب أثينا بإجراء تخفيضات إضافية للإنفاق، ولكنه أكد على ضرورة التزامها بخفض ما تعهدت به.

ولفت التافاج إلى أنه إذا استمر هذا التفوق في الأداء في الأشهر القادمة فإن الإنفاق الحالي سيكون أقل على أساس سنوي بحوالي أربعة مليارات يورو بدون إجراءات إضافية.

وكانت المفوضية قد قالت أمس إنه من المنتظر أن تقر دول منطقة اليورو بدفع الحزمة التالية من المساعدات المالية الطارئة لليونان بقيمة تسعة مليارات يورو (11.5 مليار دولار) في اجتماعها القادم في السابع من سبتمبر/أيلول المقبل.

وحصلت اليونان في مايو/أيار الماضي على دفعة أولى من المساعدات بقيمة 20 مليار يورو (25.7 مليار دولار).

واستبعدت المفوضية حدوث مشاكل تتعلق بالموافقة بسبب معارضة سلوفاكيا العضو في المنطقة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة