فشل محادثات مغربية أوروبية بشأن الصيد البحري   
الأربعاء 1421/11/28 هـ - الموافق 21/2/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

صيادو أسماك مغاربة
أعلن المفوض الأوروبي لشؤون الصيد البحري فرنز فيشلر أن المغرب والاتحاد الأوروبي فشلا في التوصل إلى
اتفاق جديد بشأن السماح للسفن الأوروبية بالاصطياد في المياه المغربية، بعد مفاوضات مكثفة وصعبة أجراها الجانبان في الرباط الأربعاء.

وقال المسؤول إن الخلاف تركز على مقدار العائد المالي الذي من المفروض أن يقدمه الاتحاد الأوروبي للمغرب نظير الاتفاق المقترح.

وأضاف أن الرباط طلبت من الاتحاد الأوروبي دفع 90 مليون يورو في العام، وعلى مدار ثلاث سنوات، وهي مدة الاتفاق المقترح بديلا عن الاتفاق السابق الذي انتهى في شهر يناير/ تشرين الثاني عام 1999.

وأوضح المفوض الأوروبي أن المغرب طلب كذلك أن يتم تفريغ كل الأسماك التي يتم اصطيادها في الموانئ المغربية. وأضاف "لا أستطيع الموافقة على طلب المغرب، لأنه يتجاوز حدود صلاحياتي".

من جانبه أعلن وزير الصيد البحري المغربي سعيد أشباعتو أنه في حالة تعذر التوصل إلى اتفاق مع الاتحاد الأوروبي فإن المغرب مستعد للسماح لنحو 100 زورق أوروبي بالاصطياد بالطريقة التقليدية في المياه الإقليمية المغربية لمدة 12 شهرا دون مقابل مادي.

غير أنه أضاف أنه "يجب أن تكون هذه هي السنة الأخيرة التي يسمح فيها للزوارق الأوروبية بالصيد في المياه المغربية".

 ودعا الوزير المغربي الاتحاد الأوروبي إلى تفهم موقف المغرب، وقال "أتمنى أن يتغلب المنطق على ممارسة الضغوط".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة