شركة باكستانية تفوز بعقد غاز عراقي   
الأحد 1433/8/24 هـ - الموافق 15/7/2012 م (آخر تحديث) الساعة 14:10 (مكة المكرمة)، 11:10 (غرينتش)
 العراق يخطط خلال العام الحالي لرفع صادراته النفطية إلى 2.6 مليون برميل يوميا (رويترز)

قال العراق إنه وقع عقدا مبدئيا للتنقيب عن الغاز مع شركة باكستان بتروليوم في إطار مساعيه لاجتذاب المزيد من الاستثمار الأجنبي لتطوير قطاع الطاقة.

ويمنح العقد الشركة الباكستانية حق التنقيب عن الغاز في منطقة الامتياز 8 في محافظتي ديالى وواسط الشرقيتين. وتبلغ مساحة الامتياز ستة آلاف متر مربع ويعتقد بأن المنطقة تحتوي على كميات من الغاز.

وفازت باكستان بتروليوم وكويت إنرجي ولوك أويل الروسية بالعقود في مايو/أيار في الجولة الرابعة لترسية عطاءات الطاقة والتي لم تلق إقبالا كبيرا بسبب الشروط الصعبة للعقود التي يضعها العراق.

وعرض العراق خلال الجولة 12 قطاعا للتنقيب لكنه استقبل عروضا لثلاثة فقط.

وقال رئيس قسم العقود والتراخيص في وزارة النفط العراقية، عبد الحميد العميدي إنه سيتم أيضا توقيع عقود مبدئية في اليومين القادمين مع كويت إنرجي ولوك أويل وسيتم إرسالها إلى مجلس الوزراء للحصول على تصديق الحكومة.

وطرح العراق اتفاقات خدمات أقل إغراء للشركات الأجنبية تحصل الأخيرة بمقتضاها على رسوم، وليس اتفاقيات مشاركة في الإنتاج التي تسمح للطرفين بتقاسم أرباح الإنتاج.

وكانت الجولة الرابعة هي الأخيرة منذ طرح الجولة الأولى في منتصف 2009.

وتسعى الحكومة العراقية إلى زيادة إنتاج البلاد من النفط الذي يمثل المصدر الرئيس للعملة الصعبة، ومن الغاز الذي تأمل أن يساعدها في زيادة إنتاج البلاد من الكهرباء باستخدامه كلقيم في محطات الوقود.

ويقدر احتياطي العراق المؤكد من النفط بـ143.1 مليار برميل بينما يصل احتياطها من الغاز إلى 111.9 تريليون قدم مكعب (3.2 تريليونات متر مكعب).

وقال العراق إنه صدر 2.508 مليون برميل يوميا في أبريل/نيسان، وهو أعلى معدل للصادرات منذ 1989 حين وصل الرقم إلى 2.413 مليون. وحقق عائدات بلغت 8.8 مليارات دولار من تلك الصادرات.

ويخطط العراق خلال العام الحالي لرفع صادراته النفطية إلى 2.6 مليون برميل يوميا. 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة