غيثنر: الدولار القوي لتعافي الاقتصاد   
الخميس 1430/11/25 هـ - الموافق 12/11/2009 م (آخر تحديث) الساعة 21:42 (مكة المكرمة)، 18:42 (غرينتش)

تيموثي غيثنر: واشنطن تسعى لدولار قوي حفاظا على استقرار اقتصادها (الفرنسية-أرشيف) 

قال وزير الخزانة الأميركي تيموثي غيثنر اليوم إن بلاده بحاجة إلى "دولار قوي" كي تتعافى من الركود الاقتصادي الذي تعانيه، نظرا لأنه مصدر لاستقرار اقتصادها والاقتصاد العالمي.

واعتبر غيثنر أن أهمية المحافظة على دولار قوي لا تقتصر على بث الاستقرار في النظام المالي الأميركي فحسب، بل تتعداها إلى دعم الاقتصاد العالمي ككل.

وأوضح الوزير الأميركي عقب اجتماع مع وزراء مالية دول منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادي (أبيك) في سنغافورة، أن بلاده تتحمل مسؤولية خاصة كونها مصدر استقرار وقوة الاقتصاد العالمي.

ودعا الاقتصادات الأخرى إلى التخلي عن اعتمادها على معدل طلب الاقتصاد الأميركي، مشيرا إلى أن الأميركيين بدؤوا يتوجهون نحو الادخار بشكل أكبر ويقللون الاستهلاك.

وقال غيثنر "على باقي العالم تحويل أنظاره إلى المزيد من مصادر النمو المحلية".

وعن خطط التحفيز المالي التي أقرتها الإدارة الأميركية لمواجهة تداعيات الأزمة المالية، قال غيثنر إن واشنطن ستبقي على تدابير التحفيز الاقتصادي في الوقت الحالي نظرا لأن أكثر من نصف الدعم لم يتم تقديمه حتى الآن.

يشار إلى أن منتدى أبيك يضم الدول الـ21 المطلة على المحيط الهادي ويمثل 54% من إجمالي الناتج المحلي العالمي و44% من حجم التجارة العالمية.

سوق العملات
وفي تعاملات الأسواق اليوم واصل الدولار مكاسبه أمام الين الياباني فارتفع إلى 90.23 ينا من 90.10، في حين بقي اليورو الأوروبي تقريبا عند مستواه السابق إذ بلغ 1.4924 دولار من 1.4925 دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة