تركيا والصين تعززان العلاقات التجارية   
الجمعة 1433/4/2 هـ - الموافق 24/2/2012 م (آخر تحديث) الساعة 7:15 (مكة المكرمة)، 4:15 (غرينتش)

بينغ (وسط): الاستثمارات بين البلدين تنمو بوتيرة أقل من الإمكانات (الفرنسية)

أبرمت شركات من تركيا والصين اتفاقيات بقيمة 1.4 مليار دولار, خلال زيارة تشي جين بينغ نائب الرئيس الصيني إلى إسطنبول. وتشمل الاتفاقات التعاون بمجالات الطاقة والزراعة والمصارف.
 
كما وقع المصرفان المركزيان التركي والصيني اتفاقاً يقضي بتبادل العملات الصعبة بقيمة 1.6 مليار دولار لمدة ثلاث سنوات.
 
وشهدت السنوات الأخيرة ارتفاع حجم التجارة بين البلدين من مليار دولار عام 2000 إلى 19.5 مليارا عام 2010 طبقا للأرقام الرسمية. ويأمل البلدان رفع هذا الرقم إلى خمسين مليار دولار عام 2015.
 
وقال وزير الاقتصاد التركي -بمستهل منتدى اقتصادي حضره المسؤول الصيني- إن التبادل التجاري يمكن أن يرتفع إلى أكثر من أربعة أمثال حجمه الحالي خلال ثماني سنوات ليصل إلى مائة مليار دولار.
 
غير أن ظافر جاغليان طالب بكين بالعمل على تحقيق توازن أكبر بالتجارة البينية بين البلدين للتشجيع على تطوير أكبر للتجارة البينية.
 
وقال الوزير التركي إن شركات صينية تبدي اهتماما بمشروعات بنية تحتية بمليارات الدولارات لتشييد جسر ثالث على مضيق البوسفور، وقناة تربط بين البحرين الأسود ومرمرة.
 
بينغ من جانبه اعتبر أن الاستثمارات المشتركة تنمو ولكنها لا تزال بوتيرة أقل كثيرا من إمكانات البلدين.
 
وأشار إلى أن شركات صينية وقعت صفقات تتجاوز قيمتها عشرة مليارات دولار في تركيا.

وألقى بينغ الذي يرافقه عدد كبير من رؤساء المؤسسات، كلمة أمام المنتدى الاقتصادي المخصص لرجال أعمال صينيين وأتراك يتمحور حول سبل تعزيز الاستثمارات المتبادلة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة