احتياطات العراق 58 مليار دولار   
الثلاثاء 1432/10/8 هـ - الموافق 6/9/2011 م (آخر تحديث) الساعة 10:24 (مكة المكرمة)، 7:24 (غرينتش)

ارتفاع أسعار النفط ساهم في تدفق مليارات الدولارات على العراق هذا العام (الفرنسية)


ارتفعت احتياطيات العراق من النقد الأجنبي إلى نحو 58 مليار دولار ومن المتوقع أن تواصل الارتفاع بفضل زيادة في إيرادات النفط.
 
وقال مظهر قاسم نائب محافظ البنك المركزي إن ارتفاع أسعار النفط العالمية دعم إيرادات العراق ويمكن أن يؤدي إلى فائض في ميزانية 2011.
 
وكان قاسم حدد قيمة الاحتياطي في أكتوبر/تشرين الأول الماضي عند نحو 50 مليار دولار منها 45% بالدولار و45% باليورو و10% معظمها بالذهب والجنيه الإسترليني.
 
ويعتمد الاحتياطي في العراق بصورة رئيسية على النفط. وقد ساهم ارتفاع أسعار النفط في تدفق مليارات الدولارات على البلاد هذا العام.
 
وقال حسين الشهرستاني نائب رئيس الوزراء العراقي في يونيو/حزيران الماضي إن إيرادات العراق النفطية بلغت 34.1 مليار دولار بزيادة 8.7% في الشهور الخمسة الأولى هذا العام.
 
وقال قاسم إنه إذا بقيت أسعار النفط العالمية فوق 100 دولار للبرميل هذا العام فيمكن أن يحقق العراق فائضا في الميزانية يبلغ 15%.
 
وكان من المتوقع أن يبلغ العجز في العام الحالي 13.4 مليار دولار لكن مسؤولين قالوا إن العجز سيتلاشى إذا بقيت أسعار النفط العالمية عند مستوياتها المرتفعة الحالية.
 
ووافق البرلمان العراقي في فبراير/شباط الماضي على ميزانية بلغت تقديراتها 82.6 مليار دولار لعام 2011 بناءً على متوسط سعر برميل النفط عند 76.5 دولارا وصادرات تبلغ 2.2 مليون برميل من النفط يوميا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة