EMC تتصدر مبيعات الربع الثالث لحلول التخزين بالعالم   
الأربعاء 1425/11/4 هـ - الموافق 15/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 23:08 (مكة المكرمة)، 20:08 (غرينتش)

تصدرت عائدات EMC وهي إحدى الشركات الرائدة عالميا في حلول إدارة وتخزين المعلومات، مرة أخرى، إجمالي العائدات العالمية لأنظمة التخزين على الأقراص الخارجية، في الربع الثالث من العام 2004.

 

وجاء في تقرير جديد أعدته شركة EDC المتخصصة في أبحاث السوق أن حصة EMC في الأسواق قد نمت للربع الخامس على التوالي على أساس سنوي، وحازت على حصة أكبر في الأسواق مقارنة مع أي من الشركات الست الأخرى المقدمة لحلول التخزين.

 

وقال المدير العام لشركة EMC الشرق الأوسط محمد أمين معلقا على هذه الإحصائيات وعلاقتها بالعملاء في هذه المنطقة إن الطلب لايزال قويا في المنطقة على أنظمة تخزين المعلومات، وينعكس هذا في أحدث تقرير لشركة EDC.

 

وأضاف أن البرمجيات لازالت تشكل أولى اهتمامات EMC في المنطقة، حيث تقوم العديد من الشركات ببناء إستراتيجيات خاصة بإدارة دورة حياة المعلومات، وأتمتة بيئات التخزين لديها، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة حصة EMC في أسواق المنطقة.

 

وذكرت EDC في تقريرها أن EMC وسعت صدارتها في حصص عائدات التخزين الشبكي عالمياً، والتي شملت شبكات مناطق التخزين العاملة بتقنية قنوات الألياف، وشبكات مناطق التخزين العاملة بتقنية iSCSI، والتخزين الملحق بالشبكات NAS، مُحرزة حصصاً أكثر من أي من الشركات الست الكبرى الأخرى، المقدّمة لحلول تخزين البيانات، وذلك مقارنة بالربع نفسه من العام الماضي.

 

وذكر تقرير EDC كذلك، أن عائدات EMC تصدّرت عائدات أنظمة التخزين على الأقراص الخارجية المستندة إلى تقنية RAID، في أوروبا الغربية، للربع الثاني على التوالي، وسجلت إيرادات الشركة أعلى نمو في الإيرادات بين الشركات الخمس الكبرى المقدمة لحلول تخزين البيانات في دول آسيا المطلة على المحيط الهادئ، وذلك مقارنة بالعام السابق.

 

وتستضيف EMC حالياً سلسلة من الفعاليات لعملائها في الشرق الأوسط، تهدف إلى رفع وعي الشركات في المنقطة بالفوائد التنافسية المتعلقة بالتكلفة، والخاصة بحلول التخزين لديها، ولا سيما في قطاعات مثل الاتصالات، والبنوك، والطاقة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة