شركتان كويتيتان ومصرية تفوز بعقود المحمول بالعراق   
الاثنين 1424/8/11 هـ - الموافق 6/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

وزير الاتصالات العراقي حيدر العبادي يتجه لإعلان الشركات الفائزة بمناقصات المحمول (الفرنسية)

أعلنت الحكومة العراقية اليوم الاثنين أنها منحت ثلاثة تراخيص لشبكات الهاتف المحمول لثلاث مجموعات من الشركات تقودها شركة من مصر وشركتان من الكويت، منهية بذلك تكهنات استمرت شهورا بشأن التكنولوجيا التي ستستخدم في تشغيل الشبكات الثلاث.

وذكرت وزارة الاتصالات العراقية أن أول التراخيص الثلاثة حصلت عليه مجموعة تضم شركة "أوراسكوم تليكوم" المصرية، والثاني مجموعة تقودها الوطنية للاتصالات المتنقلة من الكويت، والثالث شركة الاتصالات المتنقلة الكويتية. وأضافت أن التكنولوجيا المستخدمة في الشبكات الثلاث ستكون تكنولوجيا "جي إس إم" الأوروبية.

وستشارك أوراسكوم في إقامة شبكة تغطي منطقة العاصمة بغداد ووسط العراق، في حين فازت شركة الاتصالات المتنقلة بعقد شبكة المنطقة الجنوبية، والوطنية للاتصالات المتنقلة بعقد المنطقة الشمالية.

ومن جهتها ذكرت أوراسكوم أنها لم تدفع أي رسوم مقابل الحصول على ترخيص لتشغيل شبكة الهاتف المحمول في العراق.

وقال رئيس مجلس إدارة الشركة نجيب ساويرس إن معيار الاختيار استند إلى عرض أقل الأسعار، مؤكدا أنه ليس هناك رسوم ترخيص في المزاد ومشيرا إلى أن إقامة البنية الأساسية للشبكة تتكلف أكثر من 100 مليون دولار.

وتوقع خبراء صناعة الاتصالات منذ مدة طويلة أن تقام شبكات المحمول العراقية بتكنولوجيا جي إس إم المستخدمة في مختلف أنحاء الشرق الأوسط، وستسمح لمستخدمي الهواتف المحمولة بالتجول في المنطقة دون تغيير الأجهزة.

وكان أحد أعضاء الكونغرس الأميركي أثار ضجة في مارس/ آذار الماضي عندما طالب كبار المسؤولين الأميركيين ومنهم وزير الدفاع دونالد رمسفيلد بضمان استخدام تكنولوجيا "سي دي إم إي" الأميركية المنافسة لإفادة الشركات الأميركية.

وتعتبر هذه العقود الثلاثة من بين أكثر العقود التي تطرح في العراق منذ انتهاء الحرب، خاصة أن الهواتف المحمولة لم تكن متاحة في البلاد إبان عهد الرئيس المخلوع صدام حسين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة