البورصات العربية تنهي تعاملات الأسبوع على تراجع   
السبت 1429/12/30 هـ - الموافق 27/12/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:27 (مكة المكرمة)، 21:27 (غرينتش)

مؤشر بورصة دبي تراجع ليسجل أدنى مستوى في أربع سنوات (الفرنسية-أرشيف)

شهدت أسواق المال العربية تراجعا عاما في التعاملات التي جرت هذا الأسبوع تحت ضغط من الانخفاض الذي طرأ على أسعار النفط والتوقعات المستقبلية للمستثمرين بشأن نتائج الأرباح السنوية للشركات المدرجة في هذه البورصات.

وعزا محللون ماليون سبب التراجع في أداء الأسواق إلى أسعار النفط الآخذة في الهبوط ما ساعد في تفاقم فقدان الثقة بالأسواق العربية.

وعزا هؤلاء تراجع الأسواق كذلك إلى توقعات بأن نتائج أرباح الشركات لهذا العام ستكون أسوأ مما كان متوقعا لها.

فقد تراجعت السوق السعودية -أكبر الأسواق العربية- متأثرة بتقديرات الإنفاق القياسية المستقبلية التي كشف النقاب عنها الثلاثاء في الميزانية الحكومية، وذلك رغم انخفاض أسعار النفط.

ففي نهاية تعاملاته لهذا الأسبوع واصل المؤشر العام للأسهم في البورصة السعودية خسائره ليغلق الأربعاء –آخر أيام التداول في السوق السعودية- عند مستوى 4669.05 نقطة متراجعا بنسبة 4.8% مقارنة بالأسبوع الذي سبقه.

وقاد التراجع قطاع الصناعات البتروكيماوية، خاصة سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك).

وسجلت سوق المال الكويتية التي تعد ثانية كبرى الأسواق العربية تراجعا كذلك، فهوت أسعار الأسهم هذا الأسبوع، وعزا محللون السبب إلى التأخير في بدء التعامل في صندوق قيمته عدة مليارات من الدولارات تديره الحكومة أسس لدعم أسعار الأسهم وضمان تحقيق الاستقرار من خلال شراء أسهم الشركات المتراجعة في البورصة.

فتراجع المؤشر العام للأسهم الكويتية بنسبة 4.4% مقارنة بالأسبوع السابق ليغلق أمس عند مستوى 8241 نقطة.

وفي الإمارات لم يكن حال سوقيها أحسن فتراجع مؤشر بورصة دبي إلى مستوى 1587.08 نقطة ليسجل أدنى مستوى في أربع سنوات. وقاد التراجع ببورصة دبي سهم شركة إعمار الذي فقد أكثر من 85% من قيمته منذ بداية العام.

كما هوت سوق أبوظبى للأوراق المالية إلى مستوى 2281.59 نقطة، وهو كذلك أدنى مستوى في أربع سنوات. والسوق متراجعة بنسبة 50% منذ بداية العام.

وحافظت سوق الدوحة للأوراق المالية على مستواها الأسبوعي لتنهي تعاملاتها دون تغير يذكر مقارنة بالأسبوع الماضي لتبقى عند مستوى  6635.6 نقطة، ودعم السوق إعلان العديد من الشركات الكبرى عن عزمها توزيع أرباح نقدية أكبر من المتوقع.

وفي البورصة المصرية، تراجع مؤشر كاس 30 بنسبة 2.14% هذا الأسبوع، ليغلق عند مستوى 4358 نقطة.

وتراجعت سوق المال الأردنية هذا الأسبوع تحت تأثير الخسائر التي منيت بها أسهم الشركات المدرجة، فتراجع المؤشر العام للأسهم في بورصة عمان بنسبة 4.95% هذا الأسبوع، ليغلق المؤشر عند مستوى 2797 نقطة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة