إيران تمنح شركات نمساوية صفقات بنحو مليار يورو   
الثلاثاء 1422/12/28 هـ - الموافق 12/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

محمد خاتمي (يمين) وتوماس كليستل يستعرضان حرس الشرف في العاصمة فيينا
أعلنت الغرفة الاقتصادية في فيينا اليوم أن الشركات النمساوية حصلت على عقود في إيران بقيمة 1.1 مليار يورو في إطار الزيارة التي يقوم بها الرئيس الإيراني محمد خاتمي إلى النمسا.

وأوضح بيان للغرفة التي تمثل أرباب العمل النمساويين أن من بين تلك العقود ثلاثة مشروعات تتصل ببناء خط لمترو الأنفاق في طهران وتوسيع مطار في إيران وتحديث شبكة الاتصالات الهاتفية الإيرانية.

من جهة أخرى وقعت يوروتشامبرز التي تمثل اتحاد غرف التجارة والصناعة الأوروبية على اتفاقية تعاون مع غرفة التجارة الإيرانية بهدف تشجيع الروابط الاقتصادية والتجارية بين السوقين.

وقال رئيس يوروتشامبرز "نؤيد تنمية الأعمال وقيام روابط تجارية مع إيران، وندعو الاتحاد الأوروبي إلى أن يطور سريعا إطارا مناسبا للتجارة والتعاون". وأضاف أن "الاستقرار الاقتصادي هو ركيزة الاستقرار السياسي".

وكان الرئيس النمساوي توماس كليستل استقبل خاتمي في منتدى اقتصادي إيراني نمساوي بحضور نحو 200 ممثل من أوساط رجال الأعمال. وتأتي زيارة خاتمي إلى النمسا بعد إعلان الولايات المتحدة أن إيران هي إحدى دول "محور الشر" الذي يضم بحسب الرئيس الأميركي كلا من إيران والعراق وكوريا الشمالية.

وكان كليستل أعلن الاثنين أن أوروبا تعارض استخدام هذا التعبير بالنسبة لإيران. وقال إن "إيران أدانت اعتداءات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول ولعبت دورا إيجابيا في أفغانستان", مشيرا إلى أن "إيران شاركت في التحالف ضد الإرهاب".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة