الحكومة التركية تتعهد الالتزام بشروط صندوق النقد   
الأحد 1423/9/20 هـ - الموافق 24/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال وزير الاقتصاد التركي علي باباجان إن حكومة بلاده ستعمل وفق الإستراتيجية الأساسية لبرنامج انتعاش يدعمه صندوق النقد الدولي بقروض حجمها 16 مليار دولار.

وأضاف باباجان الموجود في نيودلهي للمشاركة في اجتماع لمجموعة الدول العشرين إنه ليس هناك تغير في الإستراتيجية الأساسية, لذا لن يكون هناك أي مراجعة لمعدل التضخم المستهدف لعام 2001 من أجل حفز النمو.

وقال "لقد وعدنا بأن تكون أولوية البنك المركزي هي استقرار الأسعار, ولا يمكن تعزيز النمو والوظائف إذا لم يكن هناك تعارض بينهما وبين هذه الأولوية".

وكان رئيس الوزراء التركي الجديد عبد الله كول قد تعهد في برنامج حكومته الذي عرضه على البرلمان يوم السبت بالعمل على إنعاش الاقتصاد والقضاء على الفساد المالي, واتخاذ الإجراءات اللازمة للانضمام للاتحاد الأوروبي.

وتعهد حزب العدالة الذي شكل الحكومة التركية الجديدة في برنامجه برفع مستوى التصدير وإعادة النظر في نظام الضرائب المطبق حاليا والسعي لوقف ارتفاع معدلات التضخم في البلاد، كما تعهد بإزالة العقبات والبيروقراطية لفتح الباب واسعا أمام الاستثمار.

وكان حزب العدالة قد وعد فور إعلان فوزه بالانتخابات بالالتزام بشروط صندوق النقد الدولي التي ستضمن لتركيا الحصول على قرض بقيمة 16 مليار دولار في فبراير/شباط من العام المقبل, بعد أن واجهت أنقرة أزمتين اقتصاديتين متتاليتين أوصلت البلاد إلى وضع لا تحسد عليه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة