ليبيا تسعى لزيادة إنتاجها النفطي في إطار أوبك   
الاثنين 1423/8/15 هـ - الموافق 21/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

تعتزم ليبيا التي تشهد إقبالا على التنقيب في أراضيها طلب زيادة حصتها من إنتاج النفط في إطار منظمة الأقطار المصدرة للنفط (أوبك) شأنها في ذلك شأن عدد آخر من الدول الأعضاء وسط تنامي طاقتها الإنتاجية.

وقال رئيس شركة النفط الوطنية عبد الحفيظ الزليطني إن الحكومة الليبية تعتقد أن على المنظمة أن تعيد النظر في الحصص بين دولها الأعضاء وأنها ستطلب زيادة حصتها في إطار سقف إنتاج أوبك مع انطلاق الاستثمارات الأجنبية.

وتتفشى بين أعضاء المنظمة ظاهرة تجاوز سقوف الحصص النفطية بسبب ارتفاع الطاقة الإنتاجية لدى العديد من دولها. وردا على سؤال عما إذا كانت ليبيا ستطالب بزيادة سقف إنتاج أوبك قال الزليطني "بالقطع لأن طاقتنا مرتفعة لكننا لا نخالف القواعد".

وأضاف أن ليبيا تنتج الآن نحو 1.2 مليون برميل يوميا من النفط وهو ما يطابق الحصة المخصصة لها لكن الطاقة الإنتاجية تبلغ 1.8 مليون برميل يوميا وسترتفع إلى مليوني برميل في السنوات الخمس القادمة. لكنه تابع أن أوبك لا تتعجل البت في مسألة تعديل الحصص التي تتسم بحساسية خاصة.

وكانت كل من الجزائر ونيجيريا قالت إنها تريد زيادة حصتها الإنتاجية في إطار سقف الإنتاج البالغ 21.7 مليون برميل في اليوم بسبب نمو الطاقة. وقال الزليطني إنه ربما يتسع المجال لزيادة إنتاج أوبك في الاجتماع الوزاري المقرر عقده يوم 12 ديسمبر/ كانون الأول إذا استمر نمو الطلب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة