البنك الدولي يؤكد تراجع الفقر في الجمهوريات السوفياتية سابقا   
الثلاثاء 1426/12/18 هـ - الموافق 17/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:30 (مكة المكرمة)، 21:30 (غرينتش)

قال البنك الدولي إن النمو الاقتصادي القوي نجح في خفض معدلات الفقر في جمهوريات الاتحاد السوفياتي السابق.

وأوضح تقرير صدر عن البنك في وارسو الاثنين أن نحو 20% من سكان هذه الجمهوريات كانوا يعيشون تحت خط الفقر عام 1988، إلا أن هذه النسبة تراجعت إلى نحو 12% مع حلول العام 2003.

وقال التقرير إن 153 مليون شخص في المنطقة يعيشون بدخل يومي يبلغ أربعة دولارات ويواجهون خطر الفقر، حيث تضم هذه الفئة مواطنين في كزاخستان وأوكرانيا وروسيا.

وأكد التقرير أن الجمهوريات السوفياتية سابقا في آسيا الوسطى تحتوي على أعلى مستويات الفقر في المنطقة، إذ يعيش نحو 70% من سكان طاجيكستان تحت خط الفقر رغم تحقيق معدل نمو بنسبة 10% من إجمالي الناتج المحلي عام 2004.

وترتفع معدلات الفقر في جمهوريات جنوب القوقاز التي يعيش فيها نحو نصف سكان جورجيا تحت خط الفقر رغم نمو اقتصادي بمعدل 10%.

ودعا البنك الدولي إلى تركيز خطط التنمية في تلك الدول على المناطق الريفية التي تواجه أعلى معدلات الفقر.

ويتوقع البنك استمرار 40 مليون شخص بالعيش تحت خط الفقر في المنطقة حتى العام 2007، بينما لا يزال 110 ملايين آخرين مهددين بذلك.

يشار إلى أن خط الفقر يحدد في العديد من الدول بالفرد الذي يعيش على دخل يقل عن دولارين يوميا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة