دعوى أميركية تجارية ضد الصين   
الأربعاء 1430/8/21 هـ - الموافق 12/8/2009 م (آخر تحديث) الساعة 21:29 (مكة المكرمة)، 18:29 (غرينتش)
الصين وضعت قيودا على الواردات (رويترز-أرشيف)

قالت هيئة تابعة لمنظمة التجارة العالمية إن النظام الذي تتبعه الصين في استيراد وتوزيع المواد المسموعة والمرئية مثل الكتب والأفلام يخرق قواعد التجارة العالمية ويجب إعادة النظر فيه.

 

وتعتبر هذه هي المرة الثالثة التي تصدر فيها هيئة تابعة للمنظمة حكما ضد الصين التي تسعى لتعزيز دورها في المنظمة العالمية.

 

وأوضحت الهيئة في حكمها في قضية رفعتها الولايات المتحدة أن النظام الذي تتبعه الصين خرق أيضا الشروط التي وضعت من أجل حصول الصين على عضوية المنظمة في عام 2001.

 

وقال الممثل التجاري للولايات المتحدة رون كيرك في تعليق إن قرار الهيئة كان بمثابة انتصار للصناعات الأميركية المبدعة كما مثل خطوة هامة نحو تأمين وصول المنتجات الأميركية والمصدرين والموزعين الأميركيين إلى السوق الصينية.

 

وتعود الدعوة الأميركية ضد الصين في منظمة التجارة العالمية إلى 2007 وتشمل مطبوعات مثل الكتب والصحف إضافة إلى منتجات للفيديو وألعاب وأسطوانات الفيديو وخدمات تحميل الموسيقى.

 

وقالت الولايات المتحدة إن الصين وضعت قيودا على الواردات بحيث اقتصرت على بعض مؤسسات الدولة كما شملت القيود عمليات التوزيع.

 

وأوضحت واشنطن أن تلك القيود دفعت الشركات الأميركية إلى الاعتماد على وسطاء صينيين مما رفع التكلفة وأثر على عمليات التسويق والبيع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة