أزمة الدولار تهدد وجود أيرباص   
الجمعة 14/11/1428 هـ - الموافق 23/11/2007 م (آخر تحديث) الساعة 4:17 (مكة المكرمة)، 1:17 (غرينتش)

تم البدء في خطة باور 8 نتيجة للتأخر في تسليم أيرباص 380 العملاقة (الفرنسية-أرشيف)
قال رئيس شركة الطيران الأوروبية أيرباص إن الشركة تواجه أزمة "تهدد وجودها" بسبب ارتفاع سعر صرف اليورو مقابل الدولار.

 

وكشف توماس إندرز عن خطط للشركة في الوقت الذي وصل فيه سعر صرف اليورو إلى 1.48 دولار أميركي وهو مستوى لم يصل إليه من قبل.

 

ونقلت صحيفة دير شبيغل عن إندرز القول إنه سيتم اتخاذ "إجراءات جذرية" بالإضافة إلى الخطة المسماة "باور 8" التي تستهدف خفض عدة آلاف من الوظائف للتغلب على الصعوبات التي تواجهها الشركة.

 

كما ألمح إندرز إلى إمكانية نقل مصانع الإنتاج إلى مناطق أخرى لخفض التكلفة.

 

وتتضمن خطة باور 8 خفض عشرة آلاف وظيفة، وبيع مصانع خاصة في فرنسا وألمانيا.

 

وتم الشروع في خطة باور 8 في فبراير/شباط الماضي نتيجة للتأخر مدة عامين في تسليم طائرات أيرباص 380 العملاقة. كما أعلن مؤخرا عن تأخير موعد تسليم طائرات النقل الحربية أي 400 إم.

 

يشار إلى أن الشركة تسعر طائراتها بالدولار, ما يعنى أن كل انخفاض بمقدار عشر سنتات للدولار أمام اليورو يكلف الشركة خسارة نحو مليار دولار في عائداتها.

 

وقد منيت أيرباص بخسائر وصلت إلى 343 مليون يورو قبل حساب الضرائب في أول تسعة أشهر من العام الحالي, بالمقارنة مع أرباح وصلت إلى 1.43 مليار يورو في نفس الفترة من العام الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة