دعوات للإبقاء على سقف الإنتاج في اجتماع أوبك   
الأحد 1424/12/18 هـ - الموافق 8/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ذكر مندوب خليجي في منظمة الدول المنتجة والمصدرة للنفط (أوبك) اليوم الأحد أن المنظمة تريد ترك أسعار النفط تنخفض تدريجيا مع بدء نمو مخزونات النفط العالمية بعد موسم الشتاء.

وأفاد المندوب قبل اجتماع مقرر للمنظمة النفطية في العاصمة الجزائرية يوم الثلاثاء أنه لا يرى ضرورة لتغيير حصص إنتاج أعضاء أوبك.

وأشار إلى أنه ليس هناك ما يبرر فعليا القيام بخفض الإنتاج لأن السوق في وضع أفضل بكثير لأوبك مما يعتقده معظم الناس.

وتوقع المندوب الخليجي أن يبدأ سعر النفط في التراجع ولكن ليس بشكل جذري لكون السوق تتجه نحو التوازن، وهذا ما تريده المنظمة.

وأوضح أن أوبك تتأهب لنمو المخزونات في الدول الصناعية لتعويض السحب منها خلال الشتاء.

ورجح وزير النفط الجزائري شكيب خليل أمس إبقاء وزراء أوبك سقف الإنتاج دون تغيير عند 24.5 مليون برميل يوميا، والدعوة إلى التزام أكبر بالحصص بين أعضاء المنظمة.

وأيدت إيران وإندونيسيا التي تتولى الرئاسة الحالية لأوبك هذا الموقف.

من جهته اعتبر وزير النفط والثروة المعدنية الإماراتي عبيد بن سيف الناصري أمس أن أسعار النفط الحالية مقبولة، داعيا المنظمة إلى الأخذ بعين الاعتبار احتمال تراجع الطلب خلال الفصل الثاني من السنة.

وتجاوزت أسعار النفط في الأسابيع الأخيرة الحد الأقصى للنطاق السعري المستهدف لأوبك والذي يتراوح بين 22 و 28 دولارا للبرميل من سلة خامات المنظمة. وبلغ سعر السلة يوم الخميس 28.20 دولارا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة