تحرك لخفض إنتاج أوبك بنحو مليون برميل   
الثلاثاء 1422/7/22 هـ - الموافق 9/10/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

اجتماع استثنائي لأوبك عقد في وقت سابق من هذا العام
قال مصدر خليجي إن هناك اتجاها متناميا داخل منظمة الأقطار المصدرة للنفط (أوبك) لخفض الإنتاج النفطي بمقدار يتراوح من 700 ألف إلى مليون برميل يوميا ولكن توقيت الخفض لم يتحدد بعد. وأضاف المصدر اليوم "هناك تحرك لخفض الإنتاج".

وأشار إلى أن وزراء النفط يجرون حاليا مشاورات وأن "هناك إجماعا بدأ يتشكل لخفض الإنتاج بين 700 ألف ومليون برميل يوميا". وقال "البعض يريد خفض الإنتاج الآن وآخرون يريدون الانتظار لحين انتهاء الرد الأميركي على أفغانستان".

ومضى المصدر الخليجي قائلا إنه ليس هناك اتفاق بعد على ما إذا كانت أوبك ستضم أي منتجين آخرين من خارجها في أي إجراء بشأن الإنتاج.

ومن الواضح أن الأمين العام لأوبك علي رودريغيز من أنصار الداعين إلى التريث إذ قال أمس إن المنظمة لن تخفض الإنتاج بموجب آلية ضبط الأسعار قبل معرفة آثار الغارات الأميركية على أفغانستان بالرغم من هبوط الأسعار لليوم العاشر دون 22 دولارا للبرميل.

وتقضي آلية أوبك لضبط الأسعار بخفض الإنتاج بواقع 500 ألف برميل يوميا إذا ظل سعر السلة أدنى من 22 دولارا لمدة عشرة أيام عمل متصلة، وزيادته بالكمية نفسها إذا ارتفع السعر عن 28 دولارا للبرميل طوال 20 يوم عمل متصلة. ومن المقرر أن يعقد وزراء أوبك اجتماعا طارئا في 14 نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة