مؤسسة البترول الكويتية تتوقع ملياري دولار أرباحا صافية   
الاثنين 1422/3/27 هـ - الموافق 18/6/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

البرلمان الكويتي (أرشيف)

أقر البرلمان الكويتي اليوم ميزانية مؤسسة البترول الكويتية التي تتوقع تحقيق أرباح صافية تبلغ نحو ملياري دولار في العام المالي الذي بدأ في الأول من شهر أبريل/نيسان الماضي.

لكن تقديرات العائدات احتسبت على أساس أن متوسط سعر برميل النفط في العام 2001/2002 هو 15 دولارا. ويجري تداول الخامات الكويتية حاليا بسعر يتراوح بين 21.27
و25.79 دولارا للبرميل.

وفي الفترة المالية السابقة التي شملت تسعة أشهر فقط حتى نهاية مارس/آذار الماضي زاد سعر النفط الكويتي إلى نحو مثليه من 13 دولارا للبرميل الذي استخدم في حساب عائدات المؤسسة.

وأدى ارتفاع أسعار النفط العالمية إلى زيادة الأرباح الصافية للمؤسسة في الأشهر التسعة حتى نهاية مارس/آذار الماضي إلى 905 ملايين دينار (2.9 مليار دولار) بالمقارنة مع المستوى المتوقع وهو 400 مليون دينار تقريبا.


بلغت الأرباح الصافية لمؤسسة البترول الكويتية في تسعة أشهر نحو ثلاثة مليارات دولار
وتبدأ السنة المالية الكويتية الآن من الأول من أبريل/نيسان الماضي. وشملت الفترة المالية السابقة تسعة أشهر فقط بسبب تغيير الكويت لعامها المالي الذي كان يبدأ في الأول من يوليو/تموز.

وحسب البيان المالي للمؤسسة في العام المالي الحالي على أساس أن حصة الكويت داخل منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) تبلغ 2.141 مليون برميل يوميا لكن المنظمة خفضت سقف إنتاجها لدعم أسعار النفط اعتبارا من الأول من أبريل/نيسان الماضي فأصبحت حصة الكويت تبلغ 1.941 مليون برميل يوميا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة