استقالة رئيس المجلس الاقتصادي في البيت الأبيض   
الجمعة 1426/1/10 هـ - الموافق 18/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 1:52 (مكة المكرمة)، 22:52 (غرينتش)

ماكليلان: الرئيس بوش يقدر العمل الذي قام به مانكيو (رويترز-أرشيف)
أعلنت واشنطن استقالة غريغوري مانكيو كبير المستشارين الاقتصاديين للرئيس الأميركي جورج بوش من منصبه كرئيس للمجلس الاقتصادي في البيت الأبيض.

وعبر غريغوري في رسالة استقالته التي نشرها البيت الأبيض عن ثقته بالبرنامج الطموح لبوش في ولايته الثانية قائلا "إنه سيعزز الاقتصاد الأميركي للأجيال القادمة".

وذكر المتحدث باسم البيت الأبيض سكوت ماكليلان أن الرئيس الأميركي يقدر الوظيفة التي قام بها مانكيو كرئيس للمجلس.

وأفادت صحف أميركية بأنه تم تعيين بين فرانكي وهو من أهم حكام الاحتياطي الفدرالي الأميركي رئيسا للمجلس الاقتصادي في البيت الأبيض خلفا لمانكيو.

وواجه مانكيو انتقادات شديدة جراء تصريحات له بشأن تصدير الوظائف في فبراير/شباط العام الماضي مما اضطره إلى الاعتذار عن تصريحاته التي دافع فيها عن تصدير الوظائف الأميركية إلى دول ذات أجور ضعيفة وأثارت الاستياء لقلة الوظائف الجديدة في الولايات المتحدة.

واعتبر مانكيو أن نقل الوظائف الأميركية في قطاع الخدمات إلى خارج البلاد آخر تعبير عن المكاسب التي يحققها الاقتصاد وربما يكون لصالح الاقتصاد الأميركي. وسيعود إلى عمله السابق في التعليم بجامعة هارفارد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة