روسيا تبدأ ضخ الغاز إلى تركيا عبر أنبوب بلوستريم   
الأحد 1423/10/24 هـ - الموافق 29/12/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال مسؤول إن روسيا بدأت اليوم ضخ الغاز الطبيعي إلى تركيا عبر خط الأنابيب المعروف باسم بلوستريم والذي يمر تحت مياه البحر الأسود. ويبدأ الأنبوب -وهو الأعمق في العالم والثاني من نوعه بين البلدين- من مصنع إيزوبلنوي الواقع جنوبي روسيا ويصل إلى ميناء سامسون شمالي تركيا قبل أن ينتهي في العاصمة أنقرة.

ونقلت وكالة الأنباء الروسية إيتارتاس عن مهندس في واحدة من محطات الضخ قوله إن رحلة الغاز عبر الأنبوب البالغ طوله 1393 كلم ستستغرق 24 ساعة حتى تصل ميناء سامسون. ومن المقرر أن ينقل الخط 16 مليار متر مكعب من الغاز سنويا إلى تركيا.

وقد استغرق بناء الأنبوب الذي يقع على عمق 2000 متر في البحر الأسود نحو عامين، وقدرت مصادر روسية وأخرى تركية كلفته بين 3.2 و3.4 مليارات دولار. ووفقا للاتفاق الأصلي كان يتعين على أنقرة شراء 8 مليارات متر مكعب من الغاز سنويا, لكنها توصلت في وقت سابق من العام لاتفاق يخفض الكمية والسعر المتفق عليهما أصلا.

وبموجب الاتفاق الجديد لن تشتري تركيا أي كميات من الغاز إلا إذا ظهر طلب عليه في السوق المحلية, كما لن تشتري سوى ملياري متر مكعب عام 2003. ويقول منتقدو المشروع إن خط الأنابيب غير مجد تجاريا ويجعل البلاد معتمدة على روسيا.

ويثير المشروع معارضة الولايات المتحدة -التي تعتبر الأنبوب إضافة إلى أنبوب نقل الغاز الإيراني لتركيا- منافسا لمشروع ضخم لنقل الغاز الطبيعي من بحر قزوين إلى أنقرة والمعروف بخط باكو جيهان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة