لبنان خسر مائة مليون دولار نتيجة الاعتصام   
الثلاثاء 1427/12/20 هـ - الموافق 9/1/2007 م (آخر تحديث) الساعة 1:02 (مكة المكرمة)، 22:02 (غرينتش)
جوزيف سركيس يتوقع عقد ثلاثة مؤتمرات سياحية إقليمية في بيروت (رويترز-أرشيف)
قال وزير السياحة اللبناني جوزيف سركيس إن الخسارة الناجمة عن اعتصام المعارضة في وسط العاصمة بيروت التجاري وصلت إلى مائة مليون دولار.
 
وأضاف أنه يتوقع عقد ثلاثة مؤتمرات سياحية إقليمية خلال العام الحالي في بيروت التي تراجعت فيها وفي المناطق اللبنانية الأخرى الحركة السياحية بسبب الوضع السياسي المتوتر.
 
ويعتصم أنصار المعارضة منذ 39 يوما في وسط بيروت التجاري الفخم الذي يحتوي على محال تجارية ومطاعم للمطالبة بتأليف حكومة وحدة وطنية.
 
ويبيت أنصار المعارضة في خيم نصبوها في الوسط التجاري ويقيمون مهرجانات خطابية.
 
يأتي ذلك في الوقت الذي أعلنت فيه المعارضة عن خطوات لتصعيد تحركها يوميا لإسقاط حكومة فؤاد السنيورة التي تكثف تحركاتها لتامين عقد مؤتمر باريس 3 الدولي العربي لدعم لبنان.
 
وأكدت المعارضة تبنيها دعوة الاتحاد  العمالي العام للاعتصام غدا الثلاثاء أمام مقر لوزارة المالية في بيروت داعية إلى المشاركة فيه بكثافة.
 
وأقرت حكومة السنيورة برنامجا إصلاحيا يمتد على خمس سنوات ستقدمه في مؤتمر  باريس-3 في 25 من الشهر الجاري ويتضمن إصلاحات اجتماعية ومالية وضريبية ومشاريع خصخصة.
 
وكان وزير الاقتصاد والتجارة اللبناني سامي حداد انتقد أمس خطط الاتحاد العمالي العام لتنظيم اعتصام احتجاجا على برنامج الإصلاح الاقتصادي للحكومة، وقال إنها ستلحق مزيدا من الضرر بالاقتصاد المتهاوي بسبب العدوان الإسرائيلي على لبنان الصيف الماضي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة