الطاقة الدولية تجدد انتقاد أوبك لخفض الإنتاج   
الاثنين 1425/1/9 هـ - الموافق 1/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

انتقد رئيس وكالة الطاقة الدولية كلود مانديل اليوم الاثنين استخدام منظمة الدول المنتجة والمصدرة للنفط (أوبك) بيانات الوكالة وتوقعاتها بحدوث فائض في المعروض قريبا لتبرير قرارها الأخير بخفض إنتاج النفط.

واعتبر مانديل أوبك على حق في استخدام البيانات لكنه أشار إلى أنها تخطئ إذا فعلت ذلك لمتابعة التغيرات الموسمية ولتبرير التخفيضات.

ودعا أوبك إلى أن تأخذ في حسبانها عدم وجود كميات كافية من النفط في السوق موضحا أن الأسعار مرتفعة للغاية وأن هذا أمر سيئ للاقتصاد وللدول المستهلكة بل ليس أمرا طيبا للدول المنتجة نفسها.

وعبر عن اعتقاده بضرورة زيادة المخزونات في الربع الثاني مطالبا بعدم قيام المنتجين بخفض الإنتاج لأن الاستهلاك ينخفض ولن يسمح ذلك بزيادة المخزونات.

وقال إن لأسعار النفط أثرا سلبيا قويا جدا على الاقتصاد العالمي مشيرا إلى أنه من الممكن أن يكون الاقتصاد الأميركي في حال أفضل إلا أنه توجد اقتصادات أخرى ليست على ما يرام.

وصعدت أسعار النفط اليوم الاثنين لأعلى مستوى في عام وبلغت الزيادة في الأسعار منذ صدور قرار أوبك ثلاثة دولارات للبرميل.

وكانت أوبك قررت الشهر الماضي خفض إنتاجها في الربع الثاني من العام للحيلولة دون انخفاض الأسعار بناء على توقعات بزيادة كبيرة في المعروض النفطي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة