تنظيم قطر للمونديال ينمي المنطقة   
الخميس 18/12/1431 هـ - الموافق 25/11/2010 م (آخر تحديث) الساعة 16:42 (مكة المكرمة)، 13:42 (غرينتش)
ملعب الشمال أحد الملاعب التي ستبنيها قطر إذا فازت باستضافة دورة 2022 (الفرنسية)

أكدت مؤسسة استشارية عالمية أن فوز قطر بتنظيم نهائيات كأس العالم لكرة القدم لعام 2022 سيعود بمنافع اقتصادية جمة على المنطقة برمتها.
 
وجاء في بحث أعدته مؤسسة "غرانت ثورنتون" بطلب من لجنة ملف قطر 2022 أن استضافة قطر للبطولة ستفضي إلى تحقيق نمو في اقتصاديات رياضة كرة القدم في المنطقة إجمالا يبلغ حجمه 14 مليار دولار بحلول 2022.
 
كما ستحقق استضافة قطر لتك النهائيات نموا إضافيا يبلغ حجمه عشرة مليارات دولار بحلول عام 2042 في هذا القطاع الرياضي الجماهيري.
 
وأكدت المؤسسة نفسها أن فوز قطر بشرف تنظيم الحدث العالمي الكبير سيرفع قيمة حقوق البث التلفزيوني في المنطقة بنسبة 30% لتصل إلى 550 مليون دولار.
 
وعاين وفد من الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) في سبتمبر/أيلول الماضي المنشآت الرياضية القائمة في قطر, واطلع على خطط لإقامة خمسة ملاعب كبيرة حديثة ستبنيها إذا فازت بتنظيم الحدث.
 
وتتنافس قطر مع أستراليا والولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية على استضافة نهائيات 2022.
 
ومن المقرر أن يُكشف عن البلد الذي سيفوز بتنظيمها في الثاني من ديسمبر/كانون الأول المقبل.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة