النفط يتخطى مجددا الـ50 دولارا وسط مخاوف من نقص الإمدادات   
الأربعاء 1425/8/22 هـ - الموافق 6/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 2:51 (مكة المكرمة)، 23:51 (غرينتش)
قفزت أسعار النفط الخام الأميركي للتعاملات الآجلة مجددا فوق 50 دولارا للبرميل اليوم، مع استمرار المخاوف من عجز الإمدادات عن الوفاء بالاستهلاك المرتفع أثناء فصل الشتاء في النصف الشمالي من العالم.
 
فقد بلغ الخام الأميركي في بورصة نيويورك 50.28 دولارا للبرميل وهو يقترب من أعلى مستوى بلغه على الإطلاق منذ أسبوع وهو 50.47 دولارا. أما مزيج برنت فقد انخفض 39 سنتا إلى 45.80 دولارا.
 
وقال محللون نفطيون إن المخاوف من نقص الإمدادات قبيل فصل الشتاء في ظل الأوضاع المضطربة في العراق ونيجيريا، وعدم عودة الإنتاج الأميركي إلى قدرته السابقة بعد إعصار إيفان انعكس سلبا على الأسعار خصوصا وأن دول أوبك تنتج بأقصى طاقتها.
 
من جهته قال رئيس منظمة أوبك بورنومو يوسجيانتورو إنه يتوقع أن تهبط أسعار النفط في الربع الأول من العام القادم إلى أقل من 40 دولارا للبرميل على الرغم من الطلب القوي أثناء هذه الفترة، وذلك إذا تلاشت المخاوف بشأن الاستقرار في الدول المنتجة خصوصا الوضع في العراق.
 
وأيد هذا التوقع أيضا وزير النفط السعودي الأسبق الشيخ أحمد زكي يماني إذ جزم بأن الأسعار ستتراجع ما لم تحدث تطورات سياسية أو يجيء الشتاء قارسا.
 
وكرر يماني على هامش مؤتمر يعقده مركز دراسات الطاقة العالمية الذي أنشأه، رأيه أن ارتفاع أسعار النفط ليس بالأمر الجيد سواء بالنسبة للمنتجين أو للمستهلكين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة