روسيا وأوكرانيا تتفقان على حل أزمة ديون الغاز   
الأربعاء 1428/9/22 هـ - الموافق 3/10/2007 م (آخر تحديث) الساعة 20:13 (مكة المكرمة)، 17:13 (غرينتش)
رئيس غازبروم: الاتفاق مع أوكرانيا سيتفادى وقوع أزمات في المستقبل (الأوروبية-أرشيف)
أعلنت شركة غازبروم الروسية العملاقة الحكومية أنها توصلت إلى اتفاق مع أوكرانيا بشأن تسديد ديون الغاز قبل الأول من نوفمبر/تشرين  الثاني المقبل.
 
جاء ذلك بعد محادثات أجراها النائب الأول لرئيس الوزراء الروسي ديميتري ميدفيديف الذي يتولى أيضا رئاسة مجلس إدارة شركة غازبروم  مع وزير الطاقة الأوكراني يوري بويكو الذي يزور موسكو حاليا لحل الأزمة.
 
وقال المسؤول الروسي إن الجانبين توصلا إلى اتفاق يعمل على تجنب هذه المشكلات في المستقبل.
 
وذكرت غازبروم التي تحتكر قطاع الغاز الروسي أنه تم الاتفاق خلال اللقاء على أن تتولى الحكومة الأوكرانية الحالية تسوية المشكلة وتسديد المتأخرات قبل الأول من نوفمبر/تشرين الثاني.
 
وكانت غازبروم هددت أمس الثلاثاء بخفض إمدادات الغاز إلى أوكرانيا في حال لم تسدد قبل نهاية الشهر الحالي المبالغ المستحقة وقدرها 1.3 مليار دولار.
 
ودفع هذا التهديد المفوضية الأوروبية إلى دعوة غازبروم إلى إيجاد حل سريع لخلافاتها مع كييف بشأن مدفوعات إمدادات غاز سابقة لأوكرانيا.
يشار إلى أن ربع استهلاك الغاز في الاتحاد الأوروبي يأتي من روسيا ويمر 80% منه عبر أوكرانيا.
 
يذكر أن غازبروم استأنفت في يناير/كانون الثاني 2006 إمدادات الغاز إلى أوروبا بعدما استطاعت أوكرانيا وروسيا إنهاء خلاف بشأن تسعير الغاز.

وكانت روسيا أوقفت إمدادات الغاز إلى أوكرانيا لأن الأخيرة لم توافق على اتفاق يرفع أسعار الغاز إلى أكثر من 400% بعد الربع الأول من 2006.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة