دعوة للكف عن دعم الوقود الحيوي   
السبت 10/7/1432 هـ - الموافق 11/6/2011 م (آخر تحديث) الساعة 1:49 (مكة المكرمة)، 22:49 (غرينتش)

ملصقات للتحذير من الوقود الحيوي تستخدمها المنظمات غير الحكومية (الجزيرة نت-أرشيف)

طالب تقرير أعدته عشر منظمات دولية من بينها البنك الدولي ومنظمة التجارة العالمية بتخلي الحكومات عن سياسات دعم الوقود الحيوي على اعتبار أنها تؤدي إلى رفع أسعار الغذاء العالمية.

ومن شأن التقرير أن يعزز المعارضة المتنامية لخطط الوقود الحيوي والدعم الحكومي له في كل من أوروبا وكندا والهند والولايات المتحدة.

وحذر التقرير من أن التوجه لإنتاج الوقود الحيوي بحجة ارتفاع أسعار النفط سيؤدي إلى ارتفاع أسعار الغذاء، حيث إن استخلاص الوقود الحيوي يحتاج لتحويل كميات كبيرة من المحاصيل الزراعية لإنتاج الوقود الحيوي. 

والتقرير الذي شارك في إعداده خبراء من برنامج الغذاء العالمي وصندوق النقد الدولي بين أن الوقود الحيوي التهم نحو 20% من قصب السكر في الفترة من عام 2007 إلى 2009 بالإضافة إلى 9% من البذور الزيتية والحبوب الخشنة و4% من بنجر السكر.

ويزداد القلق بأوروبا بشأن الوقود الحيوي أكثر من أي مكان آخر في العالم، حيث بدأت القارة مراجعة المستوى المستهدف للوقود الحيوي المحدد عند 10% لعام 2020 للأخذ في الحسبان تأثيره على استخدام الأراضي.

وقال التقرير الذي تم إعداده بناء على طلب قادة مجموعة العشرين إن الدعم الحكومي لإنتاج الجيل الأول من الوقود الحيوي يخفض تكلفة إنتاج الوقود الحيوي وبالتالي يزيد من اعتماد أسعار المحاصيل على سعر النفط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة