واشنطن تحذر من رد فعل سلبي على التجارة الصينية   
السبت 26/4/1426 هـ - الموافق 4/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:21 (مكة المكرمة)، 10:21 (غرينتش)

حذّر وزير التجارة الأميركي كارلوس غوتيريز الصين من رد فعل أميركي سياسي سلبي وسط تزايد التوترات بشأن تزايد الفائض التجاري لصالح الصين والارتفاع الحاد في صادرات المنسوجات وضخامة قرصنة تقليد المنتجات.

وقال غوتيريز لوزير التجارة الصيني بو شي لاي في بكين اليوم السبت إنه يعتقد بعدم وجود تقدير صيني كامل لمستوى الضغط السياسي الذي تواجهه واشنطن في العلاقات مع بكين.

وتأتي زيارة غوتيريز لبكين وسط عاصفة من الانتقادات في الصين بشأن فرض الولايات المتحدة قيودا على واردات المنسوجات الصينية.

وقال الوزير الأميركي إنه سيحث الصين على إنهاء عمليات النسخ غير القانونية للأفلام والموسيقى والمواد الأخرى.

وكان غوتيرير دعا بكين في وقت سابق إلى اتخاذ إجراء يتفق مع تعهدات لفتح أسواقها وإلا ستواجه مخاطر زيادة معارضة تحرير التجارة في الولايات المتحدة.

ويشارك في اجتماعات بكين إلى جانب غوتيريز الممثل التجاري الأميركي روبرت بورتمان في نهاية الزيارة التي تستغرق ثلاثة أيام للصين ليجتمعا مع نائب رئيس الوزراء الصيني وو يي المشرف على القضايا التجارية.

وقد اعتبرت الصين فرض قيود أميركية وأوروبية على صادراتها من المنسوجات مخالفة غير مبررة لقواعد منظمة التجارة العالمية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة